أفضل دكتور لعلاج ثنائي القطب

أفضل دكتور لعلاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطبية والذي يعد من الاضطرابات النفسية الشهيرة والمزمنة في اغلب الحالات , والاضطراب ثنائي القطب كان يطلق عليه إسم الاكتئاب الهوسي، والذي ينتج عنه اضطراب واضح في الحالة المزاجية والنفسية ونظرًا للأضطراب الواضح في أرتفاع وأنخفاض الحالة المزاجية يكون من الصعب أن يتم السيطرة عليه وهذه التقلبات تكون بشكل غير طبيعي، ولابد من التواصل على أفضل دكتور لعلاج ثنائي القطب للسيطرة على الأعراض التي تنتج عن هذا الاضطراب والتي يكون لها تأثير واضح على حياة الشخص المصاب ,ومن ثم فإن فكرة علاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب بالأعشاب في المنزل تنبيء عن جهل كبير بطبيعة مثل تلك الاضطرابات النفسية والذهانية المزمنة والتي تحتاج إلي تواصل مع الخبراء والمختصين في مجتمع علاجي متكامل وبيئة علاجية تساعد علي التعافي للوصول بالشخص المريض إلي أقصي درجات التعافي والعمل علي إعادة الشخص المريض إلي ممارسة حياته بشكل طبيعي مع وجود المرض .

في واقع الأمر فإن علاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب يحتاج إلي طبيب مختص وربما تطلب الأمر إقامة الشخص المريض في مركز صحة نفسية متخصص في التعامل مع مثل الحالات المرضية للعمل علي إعادتهم إلي حياتهم بشكل طبيعي , وعلينا أن نعي بأنه بالفعل هناك حالات شفيت من ثنائي القطب خاصة في ظل التبكير في العلاج ولكن هناك العديد من طرق علاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطبية ما بين العلاج الدوائي والعلاجات النفسية والسلوكية ولكن فكرة علاج ثنائي القطب بدون أدوية فهذا من الوهم وربما تروج له شركات علاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب بالأعشاب لأجل الترويج لبضاعتهم التي لا تفيد شيء في علاج ثنائي القطبية .

تشخيص الإصابة باضطراب ثنائي القطب

إن الوسيلة الأمثل لتشخيص حالات الاضطراب بناء على ما ذكره أفضل دكتور لعلاج ثنائي القطب تتمثل فيما يلي:

  • عمل فحص جسدي شامل للتأكد من عدم وجود أي سبب آخر يؤدي إلى الإصابة بهذه الأعراض.
  • يتم عمل تقييم نفسي وذلك من خلال الأعتماد على طبيب نفسي متخصص.
  • مقارنة الأعراض التي يعاني منها الشخص بالأعراض التي تنتج عن هذا الاضطراب.
  • عمل بعض الفحصومات والتحاليل لمعرفة إذا كان الشخص قد قام بإدمان المخدرات أو الكحول.

في النهاية نكون عرضنا لكم أهم المعلومات عن أفضل دكتور لعلاج ثنائي القطب بـ مركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الادمان والطرق المتبعة في التشخيص والعلاج، وكذلك الأنواع المختلفة لهذا الاضطراب والأعراض التي تنتج عنه.

أعراض الاضطراب ثنائي القطب

يوجد العديد من الاعراض التي تنتج عن هذا الاضطراب وتدل على أن الشخص يعاني من مشكلة يجب أن يتم السيطرة عليها، وتتمثل هذه الأعراض فيما يلي:

  • الشعور بالاكتئاب المستمر.
  • اضطراب واضح في الحالة المزاجية.
  • الشعور المستمر بعدم الاستقرار.
  • ملاحظة اضطراب عند التحدث مع الآخرين وذلك من خلال تغيير المواضيع بسرعة مع التحدث بسرعة كبيرة.
  • اضطراب في الطاقة مثل زيادة واضحة في الطاقة أو نقصان.
  • حدوث تغيرات في الشهية والتي تنعكس على الوزن مثل الإفراط في تناول الطعام وزيادة الوزن وفي بعض الحالات فقدان الشهية والتي تنعكس على فقدان واضح في الوزن.
  • اضطراب واضح في النوم.
  • عدم الأهتمام بالنظافة الشخصية والمظهر الخارجي.
  • الأبتعاد عن التجمعات العائلية وعن تجمعات الأصدقاء والعزلة.
  • الشعور الدائم بالذنب وعدم الأستمتاع بأي شيء في الحياة.
  • القيام بالعديد من السلوكيات المتهورة.
  • الإسراف في صرف الأموال بشكل أكثر من المعتاد.
  • حدوث تغير واضح في الأفكار الخاصة بالشخص.
  • التفكير في الأنتحار بشكل مستمر.
  • الاضطراب الواضع بين الزيادة والنقصان يكون بينه فترات أستقرار طبيعية في حياة الشخص.

اسباب الاضطراب ثنائي القطب

إن أفضل دكتور لعلاج ثنائي القطب يقوم بتحديد العوامل التي تساعد إلى الإصابة بالاضطراب، والتي يمكن من خلالها الوقاية من هذه الاضطراب، على الرغم من أن السبب الرئيسي غير معروف فليس ثمة سبب واحد فقط له دور في الاصابة بالاضطراب ، إلا أن هذه العوامل لها دور كبير في الإصابة بهذا الاضطراب، وتتمثل هذه الأسباب فيما يلي:

  • اضطراب واضح في المواد الكيميائية في الدماغ والتي تعتبر هي المتحكم الرئيسي لوظائف الدماغ.
  • هذا الاضطراب له علاقة بالوراثة فإذا كان أحد أفراد العائلة مصاب بهذا الاضطراب، فإن هذا يجعل الشخص أكثر عرضة إلى الإصابة به.
  • كثرة التعرض إلى الضغوطات والكثير من الاضطرابات النفسية.
  • معناة الشخص بالعديد من المشاكل تكون سبب في هذا الاضطراب.
  • التعرض إلى الأحداث المؤثرة في حياة الفرد.
  • اضطراب النوم لفترة يكون سبب لهذه المشكلة.

تأثيرات ناتجة عن الاضطراب ثنائي القطب

يوجد العديد من التأثيرات المختلفة التي تنتج عن هذا الأضطراب، وفي هذه الحالة يكون لابد من الذهاب إلى أفضل دكتور لعلاج ثنائي القطب لعلاج هذه المشكلة، وتتمثل هذه التأثيرات فيما يلي:

  • كثرة المشاكل مع الأهل ومع الأصدقاء والأبتعاد عن الجميع.
  • العدم القدرة على التركيز في العمل أو في المدرسة.
  • القيام ببعض التصرفات التي ينتج عنها تأثير على حياة الشخص وعلى العمل.
  • فقدان الثقة في النفس.

أنواع اضطراب ثنائي القطب

لقد ذكر أفضل دكتور لعلاج ثنائي القطب أنه يوجد العديد من الاضطراب المختلفة، وكل واحدة من هذه الأعراض تتمثل فيما يلي:

اضطراب ثنائي القطب النوع الول

إن الأشخاص الذين يعانون من هذا النوع من الاضطراب تكون عرضة إلى الإصابة بنوبات الهوس، والتي تصاحب الشخص لفترة طويلة، وهذا النوع من الاضطراب لابد من التواجد في المستشفى للسيطرة على هذه النوبات، ارتفاع في الحالة النفسية وزيادة الطاقة في بعض الأحيان وفي أوقات أخرى تكون سبب في النقصان، يمكن أن يصاب الشخص بنوبات الأكتئاب والتي تستمر مع الشخص لفترة طويلة.

اضطراب ثنائي القطب النوع الثاني

هذا النوع من الاضطراب يتمثل في الاكتئاب والشعور بالهوس البسيط، كما أنها تتمثل في حالة من الهوس والتي تكون ذات حدة أقل من التي تكون مع النوع الأول.

اضطراب دوروية المزاج

إن هذا النوع يتمثل بالإصابة بنوبات من الهوس تكون بسيطة وكذلك وهذا النوع يستمر لفترة طويلة يمكن أن تدوم لفترة طويلة لا تزيد عن سنتين، بالنسبة إلى الأطفال والمراهقين فإن هذه النوبات تستمر لفترة تصل لسنة.

علاج اضطراب ثنائي القطب

لقد ذكر أفضل دكتور لعلاج ثنائي القطب أنه يوجد العديد من الطرق المختلفة التي يمكن من خلالها العلاج، فيوجد العديد من الطرق المختلفة للعلاج، وتتمثل هذه الطرق فيما يلي:

  • أدوية مثبتة للمزاج التي يمكن من خلالها السيطرة على نوبات الهوس مع اختلاف حدته، ومن ضمن الأمثلة على هذه الأدوية الليثيوم، وحمض الڤالپرويك،  وثنائي فالوبروكس الصوديوم، ولاموترجين، وكاربامازيبين.
  • تناول مضادات الاكتئاب والتي يمكنها السيطرة على الاكتئاب وعلى الأعراض التي تنتج عنه، حيث أن نوبات الاكتئاب إذا لم يتم السيطرة عليها يمكن أن تكون سبب في الإصابة بالهوس.
  • مضادات الذهان لابد أن يتم تقديم هذه الأدوية إلى الأشخاص الذين يعانون من هذا الأضطراب، ومن ضمن الأمثلة على هذه الأدوية ريسبريدون، وأريبيبرازول، ولورازيدون، وأسينابين، ولانزابين، وكيتيابين، وزيبراسيدون، وكاريبرازين يتم تحديد الدواء المناسب من قبل الطبيب المعالج.
  • دواء سيمبيكاس وهو مضاد إلى الاكتئاب والذهان في نفس الوقت، وهذا الدواء معتمد ويتم الأعتماد عليه في علاج الاكتئاب، وفي علاج الاضطراب ثنائي القطب من النوع الأول.
  • العلاج النفسي الذي يعتبر من أهم طرق العلاج ويتم من خلالها التعامل مع جميع المعتقدات والأفكار الخاصة بالشخص، والسيطرة على السلوكيات حتى تكون وسيلة للحد من هذا الاضطراب.
  • علاج تعاطي المخدرات حيث أن الأشخاص الذين يعانون من اضطراب ثنائي القطب غالبًا ما يلجأون إلى تعاطي المخدرات، والكحول وخلال مرحلة العلاج يجب أن يتم السيطرة على هذا الإدمان ومركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الادمان متخصص في التعامل مع جميع حالات الإدمان.
  • الإدارة الذاتية والتي تتمثل في محاولة السيطرة على الاضطراب من قبل الفرد المصاب، وجميع أفراد الأسرة وذلك من خلال إتباع نظام حياة صحي والنوم بشكل منتظم وغيرها من العادات الجيدة التي يقوم بها الفرد.

عوامل خطر لإضطراب ثنائي القطب

يوجد العديد من عوامل الخطر المختلفة والتي تزيد من المشكلة ويكون من الصعب السيطرة عليها، وتتمثل هذه العوامل فيما يلي:

  • أن يكون لدى الشخص تاريخ عائلي في الإصابة بمثل هذه الاضطرابات.
  • الإصابة بنوبات توتر والتي تكون مرتبطة ببعض الأحداث السيئة مثل فقدان شخص عزيز.
  • تناول الكحول بكميات كبيرة.
  • تدفع الشخص إلى تعاطي المخدرات والذي ينتج عنه العديد من المشاكل على حياة الشخص.

أحدث أدوية لعلاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب ؟

لا شك أن أفضل دكتور لعلاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب في تونس او في مصر او في غيرها من الدول بشكل عام هو من يتطلع إلي التعرف علي العلاجات والأدوية الحديثة التي قد توصل إليها العلماء والمختصين من اجل المساعدة في الوصول إلي أقصي درجات الشفاء من ثنائي القطب , ومن ثم فهناك دواء جديد لثنائي القطب قد ظهر علي الساحة وما هي اشهر الادوية الفعالة التي تساعد في التخلص من الاضطراب الوجداني ثنائي القطب وغيرها من الامور التي يجب ان يتم متابعتها وتوفيرها للمرضي .

في حقيقوة الأمر قد أعلن مؤتمر الصحة المصرية للصحة النفسية والذي قد عقد الثلاثاء عن طرح دواء جديد لعلاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب وهو عبارة عن اضطراب مزمن ومتوارث ويتميز بتقلب الحالة المزاجية بصورة غربة فضلاً عن الاكتئاب والهوس او تناوب الاثنين في حياة الشخص المريض , ويظهر الاضطراب الوجداني ثنائي القطب في بعض الأحيان دون أي اعراض مصحوباً فقط ببعض الأعراض الخفيفة ومن ثم فإن هناك حالات مرضية شديدة وهناك حالات مرضية هينة ومن ثم تختلف مدة علاج الإضطراب الوجداني ثنائي القطب من شخص لأخر فليس جميع الأشخاص يعانون من الإضطراب بنفس الدرجة ولذا تختلف المدة العلاجية التي يحتاجون إليها ولكن علينا أن نعي بان الوصول إلي مرحلة الشفاء من ثنائي القطب فالأمر يتطلب سرعة التواصل مع أفضل دكتور لعلاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب .

كانت الجمعية المصرية للصحة النفسية قد عقدت المؤتمر الخاص بعلاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب من خلال التعاون مع مستشفي أبو العزايم للطب النفسي وعلاج الادمان والاتحاد النوعي المصري للجمعيات الاهلية للوقاية من الإدمان وجمعية التضامن الاجتماعي ومنع السكر ومكافحة المخدرات والاتحاد العربي وكثير من الحضور من المختصين وخبراء الطب النفسي في مصر والعالم العربي .

وقد أكد الدكتور احمد جمال ابو العزايم استشاري الطب النفسي بان من أهم أعراض مرضي الاكتئاب والاضطراب الوجداني ثنائي القطب الإدمان علي المخدرات أو تعاطي الكحوليات وقد يزيد الإسراف في التعاطي في نوبات الهوس والاكتئاب .

وكما أشار الدكتور أبو العزايم بان المريض يشعر بظهور تلك الأعراض الأولي للاضطراب الوجداني الثنائي بنوبة من الاكتئاب والشعور بالسلبية وفي الغالب لا يسعي للخصول علي العلاج في اغلب الأحيان ولكنهم دوماً ما يسعون إليه بعد التعرض إلي نوبات شديدة ولفترات طويلة .

كما أشار أفضل دكتور لعلاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب كما يراه البعض فهو من الشهرة بمكان كما اننا نمتلك في مستشفي الوعي الجديد للطب النفسي وعلاج الادمان أحد رواد الطب النفسي في مصر في العصر الحديث الدكتور عمرو يسري اشارا بضرورة الاسراع في علاج ثنائي القطب من خلال المختصين , وقد أشار المختصون بان نوبات الاكتئاب هي الأكثر شيوعاً من نوبات الهوس في هذا النوع من الاضطراب , وتتشابه بدرجة كبيرة مع النوبات التي يعاني منها مرضي الاكتئاب الشديد وأثناء نوبة الاكتئاب يشهر المريض بالارهاق وفقدان التركيز فضلاً عن مواجهة صعوبة كبيرة في النوم .

أشار الدكتور محمد غانم رئيس قسم الطب النفسي في جامعة عين شمس بأن الأعراض الجانبية قليلة جداً والتأثير العلاجي من الدواء تستمر لمدة 20 ساعة بجانب انه أقل من الأدوية التي تتسبب في زيادة الوزن ولا يؤثر علي الصحة الجنسية للأشخاص المرضي .

أشهر أطباء علاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب في مصر ؟

في واقع الأمر تعد مصر من أقوي دول العلاج النفسي وهناك العديد من الأطباء المتخصصين في علاج الاضطرابات النفسية والذهانية في مصر , وسوف نتطرق من خلال طيات هذا المحور ليس فقط أفضل دكتور لعلاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب فمصر فيها من الكفاءات والخبرات العلاجية العالية , ومن أبرز الخبراء والمختصين ما يلي : –

1-دكتور عمرو يسري استشاري الطب النفسي وعلاج الادمان , وهو المدير الفني لمستشفي الوعي الجديد للطب النفسي وعلاج الإدمان في حدائق الأهرام بالجيزة وله عيادة خاصة في المعادي .

2-الدكتورة داليا شاور وهي نائب المدير في مستشفي الوعي الجديد للطب النفسي وعلاج الادمان وهي مصحة نفسية مرخصة .

3-دكتور سمير فؤاد أبو المجد استشاري الطب النفسي وهو متخصص في الاستشارات الأسرية والعنوان في التحرير .

4-دكتور عبد العزيز أبو حجر وهو متخصص في علاج الاضطرابات النفسية والاستشاريات الأسرية وعلاج الادمان , ويقع في مراد الجيزة بميدان الجيزة .

5-دكتورة سارة سلطان استشاري الطب النفسي وعلاج الادمان للبالغين والمراهقين واستشاري الاضطرابات النفسية للأطفال  .

6-دكتورة سالي النوبي وهي استشاري الطب النفسي والامراض النفسية والعصبية كلية الطب جامعة عين شمس .

7-دكتورة نورهان حمزة اخصائي الطب النفسي والعلاج السلوكي المعرفي وهي من اطباء علاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب في المنصورة .

أفضل أطباء علاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب في السعودية ؟

في واقع الأمر لم تفرق الاضطرابات النفسية والذهانية بين شخص وأخر ولا مجتمع لأخر وترتبط تلك الاضطرابات بشكل كبير بتعاطي المخدرات والعقاقير والمواد الكحولية , ومن ثم نري التساؤل الكثير حول الوصول إلي أفضل دكتور لعلاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب في تونس كما يتم التساؤل عن أفضل دكتور لعلاج ثنائي القطب في السعودية , وسوف نتعرف علي أشهر المشاهير في علاج الاضطرابات النفسية في السعودية ومن أبرزهم ما يلي   : –

1-دكنورة مني السيهاتي وهي دكتور نفسي أطفال متخصصة في علاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب وتقع عيادتها في الدمام الشاطيء حي الشاطيء شارع الأمير محمد بن فهد .

2-دكتور عماد علي الروبي أخصائي طب نفسي وعلاج ادمان , وهو متخصص في علاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب ويعمل في مستشفي الأمل للصحة النفسية .

3-دكتورة بسمة هاشم فيزة والتي تغمل في الخليج للمراكز الطبية بشارع الامام محمد بن فهد الدمام  .

4-دكتور صالح محمد الملحم ويعمل بالخليج للمراكز الطبية .

5-دكتورة فاطمة أبو الأنوار متخصصة في علاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب في السعودية .

وفي واقع الأمر بالرغم من توافر أطباء علاج الاضطرابات النفسية في السعودية ووجود أكثر من دكتور لعلاج الاضطراب الوجداني ثنائي القطب ولكن لا زال هناك ندرة كبيرة في المراكز العلاجية المتخصصة فلا يوجد إلا القليل النادر من تلك المصحات النفسية المتخصصة في علاج المرض النفسي مع ارتفاع التكلفة العلاجية للمرضي مما يدفع الكثير من السعوديين في التفكير من السفر إلي مصر , ومن ثم فنحن من خلال مركز علاجي متخصص نوفر احدث الطرق العلاجية من خلال بيئة علاجية تساعد علي التعافي .

المصادر

مصدر1

مصدر2

 

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (لا يوجد تصنيف)
Loading...

الجيزة -حدائق الأهرام _بوابة خفرع التانية القديمة

اتصل بنا الآن على

اتصل بنا الآن على

00201122525564 , 00201122525564 , 00201113888786

مراسلتنا على البريد الإلكتروني

مراسلتنا على البريد الإلكتروني

medicaltreatment8@gmail.com

احجز عبر الإنترنت

احجز عبر الإنترنت

موعد الآن