مصحات نفسية لكبار السن هي المؤسسات الطبية المتخصصة في علاج الاضطرابات النفسية التي يعاني منها كبار السن، حيث أن تقدم الرجل أو المرأة في العمر ينتج عنه بعض التغيرات الفسيولوجية، والهرمونية التي تؤدي إلى الإصابة ببعض الأمراض النفسية مثل الزهايمر أو الاكتئاب أو الفصام وغيرها، كما أن كبار السن يحتاجون إلى معاملة خاصة تختلف […]

 

مصحات نفسية لكبار السن هي المؤسسات الطبية المتخصصة في علاج الاضطرابات النفسية التي يعاني منها كبار السن، حيث أن تقدم الرجل أو المرأة في العمر ينتج عنه بعض التغيرات الفسيولوجية، والهرمونية التي تؤدي إلى الإصابة ببعض الأمراض النفسية مثل الزهايمر أو الاكتئاب أو الفصام وغيرها، كما أن كبار السن يحتاجون إلى معاملة خاصة تختلف عن طريقة التعامل مع الشباب، ذلك بسبب التغيرات السلوكية وردود الأفعال المضطربة التي تحتاج إلى الحكمة، والفطنة في التعامل معها من قبل الآخرين، والجدير بالذكر أنه إلى جانب الاضطرابات النفسية يعانون من بعض الاختلالات العقلية المختلفة، وباعتبارهم ضمن فئات المجتمع يتساءل البعض عن مصحات نفسية لكبار السن، والتي يتوفر بداخلها جميع المتطلبات العلاجية التي يحتاجها المرضى، كما تساعد على التعافي والشفاء من الأمراض النفسية الشائعة في مرحلة الشيخوخة .

مشاكل كبار السن النفسية 

كبار السن يشكلون حوالي 12% من سكان العالم، وهذه النسبة في تزايد مستمر، ووفقًا للإحصائيات قد تصل نسبتهم إلى حوالي 22% من سكان العالم مع حلول عام 2050، كما أن عدد الأشخاص الذين يبلغون 60 عامًا حوالي 900 مليون شخص، وخلال هذه الفترة العمرية يصاب الإنسان بعدد من الاضطرابات العقلية، والعصبية التي يترتب عليها العديد من المشكلات النفسية، وأشارت الأبحاث العملية أن حوالي 20% من كبار السن الذين يبلغون 60 عامًا يعانون من أمراض نفسية مختلفة، والتي تحتاج إلى العلاج النفسي من قبل أطباء متخصصين في هذا المجال .

وبالإضافة إلى ذلك أوضحت بعض الإحصائيات إلى أن بعض الاضطرابات النفسية لدى كبار السن ناتجة عن تعاطي المواد المخدرة، ومن أبرز هذه الاضطرابات التالي:

1_ الخرف

الخرف من أشهر الاضطرابات العقلية والنفسية التي تصيب كبار السن، وهي عبارة عن متلازمة عقلية تؤدي إلى تدمير الذاكرة والتفكير، واضطراب الأداء السلوكي للمريض، ويحدث نتيجة ضمور جزء من الدماغ، وعلى الرغم من أنه لا يعد جزء طبيعي من الشيخوخة إلا أنه يظهر بكثرة بين كبار السن، كذلك يعد مرض الزهايمر من أهم الأسباب المؤدي إلى الخرف، ووفقًا للإحصائيات فأن عدد مصابي الخرف وصل إلى أكثر من 7 مليون مصاب حول العالم، كما أن العدد في تزايد مستمر وقد يصل إلى حوالي 135 مليون مصاب في عام 2050، وبالتالي ستزداد الحاجة إلى مصحات نفسية لكبار السن خلال السنوات القادمة .

2_ الاكتئاب

الاكتئاب من الأمراض النفسية التي تصيب جميع أفراد المجتمع من مختلف الفئات العمرية، وكبار السن تزداد فرصة تعرضهم للاكتئاب بسبب التغيرات الفسيولوجية التي يعانون منها مع تقدم العمر، وأبرزها التغير في إفراز هرمون الأدرينالين ومادة السيروتونين، كما أن عامل الوراثة يزيد من فرصة الإصابة بالاكتئاب، والجدير بالذكر أن 7% من المسنين يعانون من الاكتئاب أحادي القطب، ومن الأعراض الجانبية التي يعانون منها هو فقدان الشهية، وعدم القدرة على الشعور بالمتعة والسعادة، وسرعة الغضب والانفعال وعدم السيطرة على المشاعر السلبية مثل الحزن واليأس وفقدان الشغف والطاقة وغيرها .

3_  القلق

يعد اضطراب القلق من أشهر الاضطرابات النفسية التي تنتشر بين كبار السن، وغالبا ما يرتبط اضطراب القلق بالاكتئاب، ووجد أن أكثر من 7% من الأشخاص الذين يبلغون من العمر 65 عامًا يعانون من اضطراب القلق، ويندرج أسفله عدد من الاضطرابات الأخرى مثل الرهاب، واضطراب ما بعد الصدمة واضطراب الوسواس القهري ومتلازمة اكنناز الدم وغيرها، وكثيرًا ما يعاني مريض اضطراب القلق من نوبات الهلع والخوف، والتي تتراوح في مدة حدوثها ما بين دقائق إلى بضع ساعات .

أعراض المشاكل النفسية لدى كبار السن

حوالي 15% من كبار السن الذين يبلغون من العمر 65 عامًا يعانون من أحد المشكلات النفسية مثل الخرف، ذلك ما جعل البحث عن مصحات نفسية لكبار السن من الأمور الهامة التي يحتاج إليها الكثير من الأشخاص، وفي هذا الإطار أوضح أطباء مركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان بأن كبار السن يعانون من بعض الأعراض الجانبية، والتي تنتج عن الإصابة بالأمراض النفسية أو العقلية، وتم تلخيصها في عدة نقاط كما يلي:

  • سرعة الغضب والانفعال الحاد على الأمور البسيطة .
  • الشعور بالخمول .
  • مواجهة صعوبة في اتخاذ القرارات الهامة .
  • المعاناة من الأرق .
  • اللامبالاة وعدم الاهتمام .
  • فقدان الحيوية والنشاط .
  • الإحساس بألم في عضلات الجسم والمفاصل .
  • ضعف الأداء اليومي .
  • كثرة الأوهام والهلوسة السمعية أو البصرية .
  • التململ .
  • الابتعاد عن أفراد العائلة .
  • عدم القدرة على التركيز .
  • انخفاض الوزن بسبب اضطراب الشهية .
  • الإحساس بالفتور .
  • العزلة الاجتماعية .
  • الشعور بالارتباك .
  • عدم القدرة على تذكر المناسبات أو التواريخ الهامة .
  • الميل إلى الأفكار الانتحارية .
  • اليأس .
  • الشعور بالانزعاج وافتقار الراحة النفسية.
  • عدم إدراك الوقت .
  • الحاجة إلى الآخرين في العناية بالذات .
  • التصرف بطريقة عدوانية .
  • الشعور بالضيق والتوتر .

مصحات نفسية لكبار السن

تزامنا مع انتشار الأمراض النفسية بين كبار السن في السنوات الأخيرة بدأ الكثيرون في التساؤل عن مصحات نفسية لكبار السن، والتي توفر جميع الخدمات العلاجية التي يحتاجها المرضى من كبار السن، ومركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان من أهم المصحات النفسية في الشرق الأوسط، والذي يحتوي على أمهر الكوادر الطبية المتخصصة في علاج الأمراض النفسية، كما يتيح للمريض إمكانية الشعور بالراحة النفسية بفضل البيئة الصحية، وإلى جانب ذلك يوفر لكبار السن الرعاية الطبية على مدار الـ24 ساعة، ومن أهم الخدمات التي تميز المركز عن غيره هي خدمة المتابعة بعد التعافي، ذلك بهدف التأكد من سلامة المريض وعدم تعرضه إلى حالة الانتكاسة بعد انتهاء برنامج العلاج، والجدير بالذكر أنه يوفر برامج علاجية حديثة ومتطورة تزيد من سرعة الشفاء .

الفرق بين المصحات النفسية الحكومية والخاصة

في إطار الحديث عن مصحات نفسية لكبار السن يتساءل البعض عن الفرق بين المصحات النفسية الحكومية والخاصة، حيث توجد مجموعة من الفروق المختلفة كما يلي:

  • المصحات النفسية الحكومية تفتقر إلى جانب الاهتمام بالعلاج السلوكي، والتأهيل النفسي، حيث تركز على العلاج بالعقاقير الطبية فقط، ذلك على عكس المصحات الخاصة التي تجمع ما بين العلاج بالأدوية والعلاج النفسي .
  • الرعاية الطبية بداخل المصحات النفسية الخاصة تكون مستمرة على مدار الـ24 ساعة، ولكن المصحات الحكومية لا تؤمن الرعاية الصحية الكافية .
  • كما أن الكوادر الطبية في المصحات الخاصة تتميز بالخبرة والكفاءة على عكس المصحات الحكومية .
  • من ضمن الفروق البارزة هو توفير المصحات الخاصة للمعدات الحديثة، والتي تساعد على علاج جميع أنواع الاضطرابات النفسية المختلفة، ولكن المصحات الحكومية لا تستطيع توفير هذه المعدات .
  • المصحات الحكومية لا توفر بيئة علاجية هادئة تساعد المريض على العلاج، ولكن المراكز الخاصة مثل مركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان تتمتع ببيئة صحية مناسبة تساهم في عملية الشفاء والتعافي .
  • المصحات النفسية الخاصة تستطيع استقبال جميع الحالات دون وضعها في قوائم الانتظار كما يحدث في المصحات الحكومية .
  • يتواجد في المصحات الخاصة عدد من برامج التأهيل النفسي المختلفة، وذلك ما تفتقر له المصحات الحكومية .

تكلفة العلاج في المصحات النفسية

تكلفة العلاج في مصحات نفسية لكبار السن تختلف ما بين المصحات الحكومية والخاصة، حيث أن العلاج في مصحات الحكومة يكون بالمجان، ولكن العلاج في المصحات الخاصة يكون بمقابل مادي، ويتم تحديده وفقًا لمجموعة من العوامل كما يلي:

  1. مدة المكوث في المصحة .
  2. برنامج العلاج .
  3. الخدمات الترفيهية .
  4. نظام الإقامة .
  5. المتابعة بعد التعافي .

وفي ختام موضوعنا عن مصحات نفسية لكبار السن ننصح بالتوجه إلى مركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان، ذلك للحصول على أفضل خدمة علاجية فعالة في التخلص من الأمراض النفسية لدى كبار السن

.

موضوعات ذات صلة:

اختبار الاكتئاب

اسم دواء منوم قوي جدا 

علاج الاكتئاب عند كبار السن