مصحة لعلاج الإدمان في الهضبة وغيرها من مراكز علاج الادمان في المقطم , والتي تعد من أماكن العلاج التي يبحث عنها الكثير من المرضى وأسرهم بعد انتشار وتوغل مشكلة الإدمان وتعاطي المخدرات بين فئة كبيرة جدا من المجتمعات العربية والغربية فصار لا يفرق بين غني أو فقير، حيث يتجه الأشخاص إلى تعاطي المخدرات والمواد المخدرة في العموم نتيجة العديد من الأسباب سواء الهروب من المشاكل الاجتماعية من الأسرة أو من الفقر .

وفي بعض الحالات لا يكون السبب الهروب بل فقط فضول تجاه هذه المادة الغريبة، والتسويق الجيد لها من قبل تجار المخدرات وأصدقاء السوء، ومن أجل ذلك يتم إنشاء العديد من مراكز العلاج من ضمنها مصحة لعلاج الإدمان في الهضبة من أجل توفير أفضل الخدمات الطبية التي تساعد المدمن على تخطي هذه الفترة الصعبة التي يمر بها المدمن وأسرت .

وخلال سطور هذا المقال يطرح لكم مركز ميديكال لعلاج الإدمان والطب النفسي مراحل علاج الإدمان، وعلامات علاج الإدمان والتعافي منه , وعلي الأسرة السعي في طريق التعافي مبكراً فهذا له دور كبير في عملية التعافي وعلاج الادمان .

مقال ذات صلة

 مراكز علاج الادمان في المقطم

أسباب تعاطي المخدرات

مصحة لعلاج الإدمان في الهضبة يجعلنا نتصدر الكلام عن اسباب التعاطي واسباب الوقوع في طريق المخدرات , انتشرت في الآونة الأخيرة مشكلة مجتمعية خطيرة ألا وهي تعاطي المخدرات والإدمان بشكل عام، والذي تزامن مع ظهور العديد من أنواع المخدرات التي يتم الترويج لها من قبل تجار المخدرات .

الجدير بالذكر أن تفاقم وانتشار هذه المشكلة أدى إلى حث الجهات المعنية في كافة الدول من ضمنها الدول العربية إلى التعرف إلى الأسباب التي أدت إلى انتشار تعاطي المخدرات خاصة بين فئات الشباب، وذلك من أجل التوعية جيدًا بأضرار المخدر وطرق تجنب الوقوع به، ومن ضمن أبرز الأسباب التي أدت إلى تعاطي المخدرات في المجتمعات بشكل عام، والتي تتنوع ما بين مشاكل نفسية، اجتماعية وغيرها الآتي :-

  • التعرض لأزمات نفسية قوية خلال فترات زمنية متتابعة .
  • الإهمال المنزلي .
  • الإصابة بواحد من الاضطرابات النفسية الحادة مثل الاكتئاب أو الفصام .
  • الافتقار إلى وجود أصدقاء .
  • عدم القدرة على التعامل مع ضغوط الحياة، والرغبة في الهرب منها بأي طريقة .
  • ضعف الأداء الدراسي أو داخل مكان العمل .
  • فقدان مهارة التواصل مع الآخرين .
  • المعاناة من الإيذاء الجنسي أو الجسدي .
  • عدم وجود رقابة كافية من قبل الأهل على الشباب في مرحلة المراهقة .
  • النشأة في بيئة ومنزل يعج بمتعاطي المخدرات والمدمنين .
  • سوء وتدهور الحالة المادية، ومقابلة الكثير من المشكلات المالية .
  • مرافقة أصدقاء السوء .
  • أسباب جينية، حيث أثبتت الدراسات العلمية والعملية أن العامل الوراثي له دور كبير جدًا في إدمان المخدرات، ويمثل هذا الخطر ما يقارب 50% من حالات الإدمان بشكل عام، وذلك حسب الإحصائيات التي تمكن العلماء وأطباء علاج الإدمان من الوصول إليها .

أنواع الإدمان

يتمحور تفكير واعتقاد الإنسان في معظم المجتمعات العربية أن مصطلح الإدمان يشير إلى تعاطي المخدرات، وفي الحقيقة فإنه ليس من الضروري أن تكون كافة حالات الإدمان ناتجة عن تعاطي أنواع المخدرات المختلفة، حيث تتنوع أشكال الإدمان التي يراها ويتعامل معها الأطباء كل يوم ما بين إدمان نفسي، إدمان جسدي وكذلك سلوكي، وكافة هذه الحالات تحتاج إلى ضرورة تلقى العلاج على الفور من قبل متخصصين .

وإليكم أبرز أنواع الإدمان التي تمكن الأطباء في مصحة لعلاج الإدمان في الهضبة من التوصل إليها :

  1. إدمان الكحول .
  2. النيكوتين .
  3. المخدرات .
  4. إدمان القمار .
  5. إدمان الطعام .
  6. إدمان ألعاب الفيديو .
  7. الهواتف الذكية .
  8. الأفلام الإباحية .
  9. إدمان العمل .
  10. إدمان التسوق .

وبالطبع علاج ادمان المخدرات من الأهمية بمكان وهو المدمر الأكبر للمجتمعات والدول , ومن هنا علينا أن نبدأ رحلة العلاج من الادمان من خلال الاماكن العلاجية المخصصة قبل فوان الأوان .

علامات مدمن المخدرات

علامات الإدمان والتعرف علي الشخص المدمن , ومن ثم الحديث عن كيفية علاج الادمان من خلال مصحة لعلاج الادمان في الهضبة , حيث تتباين ما بين علامات جسدية وأخرى نفسية تختلف في حدة ظهورها من شخص إلى آخر على حسب درجة الإدمان، وكذلك نوع المخدر الذي يعتمد عليه الشخص، وتساعد هذه العلامات على التعرف على حقيقة إدمان الشخص وهو ما يساعد على تشجيعه على تلقى العلاج ومساندته خلال هذه الرحلة، وتشمل علامات تعاطي المخدرات الآتي :

  • اختفاء المجوهرات والأغراض الثمينة من المنزل بشكل غامض وباستمرار .
  • العزلة عن الآخرين .
  • قضاء معظم الوقت خارج المنزل دون تبرير واضح .
  • العنف والعصبية المفرطة .
  • سيلان الأنف .
  • التراجعي في المستوى الدراسي أو تأخر الأداء والإنتاجية في العمل .
  • إهمال الشكر الخارجي .
  • المعاناة من اضطرابات الوزن خلال فترة زمنية قصيرة .
  • ظهور علامات تعاطي المخدر على الذراعين .
  • الأرق والإجهاد .
  • السعال الشديد .
  • اضطرابات النوم .
  • احمرار العين .
  • الغثيان والقيء .
  • ارتفاع درجة حرار الجسم .
  • كثرة الكذب .
  • ظهور ميول انتحارية .
  • ضعف الذاكرة .

مصحة لعلاج الإدمان في الهضبة

مصحة لعلاج الإدمان في الهضبة واحدة من أماكن علاج الإدمان التي يتجه إليها عدد كبير ممن قاسوا أضرار تعاطي المخدرات سواء كانت أضرار نفسية، جسدية أو حتى أضرار اجتماعية نتيجة تدخل الأسرة في الموضوع .

ويحرص مركز ميديكال لعلاج الإدمان والطب النفسي على توفير أفضل برامج الدعم النفسي بعد مرحلة سحب السموم من الجسم من أجل مساعدة مريض الإدمان على تخطي كافة المشكلات النفسية التي تعرض لها خلال هذه التجربة المريرة .

والجدير بالذكر أن أشكال الدعم النفسي المقدمة من قبل مركز ميديكال لعلاج الإدمان والطب النفسي تختلف من مريض إلى آخر على حسب الحالة النفسية، ولهذا فإن مرحلة الفحص من قبل طبيب متخصص تعتبر من أهم وأولى خطوات العلاج التي تساعد على تحديد أنسب بروتوكول علاجي للمريض .

أفضل مركز لعلاج الإدمان

مصحة لعلاج الإدمان في الهضبة وتحديد أفضل مركز لعلاج الإدمان والطب النفسي ليس بالأمر الهين خاصة مع زيادة عدد المصحات ومراكز علاج الإدمان الخاصة، والتي يكون البعض منها غير مرخص ويهدف فقط إلى الربح من خلال خداع المريض وأسرته، ومن أجل ذلك يحرص المدمن وأسرته بعد اتخاذ قرار خوض تجربة العلاج على التأكد من توافر بعض المعايير من ضمنها الآتي :

  • التأكد من أن المركز العلاجي حاصل على كافة التراخيص التي تؤهله لمزاولة مهنة الطب .
  • الكادر الطبي على أعلى مستوى من الخبرة والمعرفة الجيدة عند التعامل مع المرضى .
  • كادر التمريض مدرب بشكل جيد للتعامل مع مرضى الإدمان خاصة خلال فترة سحب السموم من الجسم .
  • أسعار العلاج المقدمة من قبل المركز تتناسب مع كافة طبقات المجتمع دون وجود تأثير على مستوى الخدمات الطبية المقدمة .
  • توفير أكثر من برنامج علاجي .
  • ارتفاع نسبة التعافي كل عام عن العام الذي يسبقه، وهو ما يشير إلى الكفاءة العالية التي يقدمها المركز لتقديم علاج الإدمان .

طرق علاج الإدمان

تتباين برامج علاج الإدمان التي يتم تطبيقها، وذلك لتتناسب مع حالة المريض ونوع المخدر فلا يتشابه كل مرضى الإدمان في الأضرار والأعراض التي يعانوا منها بسبب المخدر، وعلى الرغم من ذلك فإن هناك مراحل علاجية مهمة جدا يجب أن يمر بها المريض خلال رحلة العلاج .

حيث تساعد كل مرحلة من مراحل علاج الإدمان في إعداد المريض جيدًا من أجل خوض المرحلة التالية وصولا إلى التعافي التام من إدمان المخدرات، ومن ضمن هذه المراحل الآتي :

  • الكشف الطبي .
  • مرحلة سحب السموم من الجسم وعلاج الأعراض الانسحابية (العلاج الدوائي) .
  • مرحلة العلاج النفسي .
  • التأهيل السلوكي والاجتماعي .
  • المتابعة بعد التعافي أو ما يعرف بمجموعات الدعم .

التواصل مع مصحة لعلاج الإدمان في الهضبة هي الحل والخيار الأمثل الذي يتخذه المدمن من أجل تلقي علاج الإدمان والتخلص بشكل نهائي من هذه المشكلة، وهو ما يقوم به أفضل أطباء علاج الإدمان والطب النفسي داخل مركز ميديكال علاج الإدمان والطب النفسي من خلال تقديم أفضل الحلول العلاجية للمرضى ومساعدة أسرهم من الجانب النفسي لتخطي هذه المرحلة .

موضوعات ذات صلة :

أفضل مصحة لعلاج الإدمان في المقطم

مركز علاج الإدمان

أفضل مستشفى نفسي في مصر