أفضل مستشفيات علاج الإدمان في الكويت

أفضل مستشفيات علاج الإدمان في الكويت  

أفضل مستشفيات علاج الإدمان في الكويت والرغبة في الوصول إلي أنسب الأماكن العلاجية بالطبع بغية الجماهير الغفيرة التي قد غرر بفلذات أكبادها في طريق الإدمان وفي شباك وعبودية المخدرات في الكويت , ولكن هنا ثمة قائمة مستشفيات الطب النفسي في الكويت أو مراكز علاجية متعددة يمكننا الخيار من بينها فكما يقال من أخصب تحير ولكن أين هذا في ظل ندرة مراكز علاج الإدمان في الكويت فلا يوجد أمامنا إلا مستشفي بيت التمويل إصلاح الإدمان بالكويت وهي المستشفي الوحيد التي تقدم خدمات علاج الإدمان , ومع وقوع الآلاف من الأشخاص في طريق الإدمان علي المخدرات في الكويت فإن هذا ليس نهاية المطاف ويمكن لأولئك الأشخاص العودة إلي ممارسة حياتهم والعودة إلي مجتمع خال من الإدمان بعيداً عن شباك وعبودية المخدرات تماماً فلا يشترط أن يتم العلاج من خلال مستشفيات علاج الإدمان في الكويت بل إن هناك طريق آخر قد يغفل عنه الكثير من أبناء المجتمع الكويتي , ومن هنا فإننا نقدم أيدينا لكل شخص قد غرر به في طريق الإدمان ويرغب في الوصول للوصول إلي مستشفي لعلاج الإدمان في الكويت ولكنه لا يجد ما يشفي غليله ولكننا بإذن الله سوف نوفر لكم خدمة اصطحاب من المطار مجاناً لأجل انقاذ كل من وقع طريق الإدمان في الكويت مع ميديكال لعلاج الإدمان .

أكثر أنواع المخدرات في الكويت ؟

هناك العديد من أنواع المخدرات التي قد زاع صيتها وانتشرت بصورة مروعة بين أبناء الشعب الكويتي , وخاصة بين الشباب والمراهقين ومن أشهر المخدرات التي قد تفشت بصورة مروعة في الكويت هي حبوب ليريكا والكبتاجون مع انتشار الشبو في الكويت بشكل مقلق للغاية , وفي حقيقة الأمر قد ساعدت العمالة الوافدة من دول شرق أسيا في انتشار أنواع المخدرات بين الكويتين بصورة مروعة فهم من الأشخاص الذين لديهم قدرة علي تصنيع الكريستال ميث في المنزل .

أما عن انتشار الكيميكال في الكويت فحدث ولا حرج عن انتشار مخدرات الكيميكال في الكويت بصورة مروعة واقبال الشباب والمراهقين علي صخرة المخدرات .

يعد الشبو أو ما يعرف الكريستال ميث من أشهر أنواع المخدرات في الكويت وذلك علي حسب ما ورد عن مركز نجاحات للطب النفسي وعلاج الإدمان , حيث قد رصد العديد من الأشخاص الراغبين في علاج الإدمان والذين يعانون من إدمان حبوب شبوه المخدرة , وكذلك هناك انتشار للعديد من أنواع الحبوب والعقاقير المخدرة مثل ليرولين وحبوب ليريكا والكبتاجون وغيرها من الأدوية التي يسهل الحصول عليها بدون داعي للسرية بخلاف أقراص الترامادول والتي تم تصنيفها بانها من أنواع المخدرات والتي يحظر بيعها في الكويت من خلال الصيدليات إلا بعد الحصول علي روشتة مختومة من طبيب معالج .

ومن ثم فان انتشار الكثير من المخدرات في المجتمع الكويتي قد تسبب في زيادة أعداد الأشخاص المدمنين من الشباب والمراهقين والذين يبحثون عن العلاج بطريقة سرية , أو من يبحث لهم من أبائهم والأسر التي قد ابتليت بشخص مدمن في محيطها ومن ثم الرغبة في الوصول إلي أفضل دكتور لعلاج الإدمان في الكويت .

ولكن كما نؤكد دوماً بأن البعد الجغرافي من العوامل الإيجابية في طريق التعافي والعلاج من الإدمان , ومن ثم فلا يشترط العلاج في مراكز علاج الإدمان في الكويت حيث يمكنك التواصل معنا من خلال مستشفي الوعي الجديد للطب النفسي وعلاج الإدمان في مجتمع علاجي متكامل وبيئة علاجية تساعد علي التعافي مع رواد الطب النفسي وعلاج الإدمان في مصر لكل شخص غرر به في طريق الإدمان ووقع في شبح وعبودية التعاطي ويرغب في الخروج من هذا الطريق الوعر والعالم المظلم فإننا بإذن الله سوف نعبر بك إلي بر الآمان ونخلصك من طريق المخدرات من خلال أفضل مستشفي لعلاج الإدمان في مصر وعلاج إدمان الكويتيين

مواضيع ذات صلة

بيت المال الكويتي لعلاج الإدمان

أفضل مستشفي لعلاج الإدمان في الكويت 

أفضل عيادات علاج الإدمان في الكويت ؟

مع تفشي الإدمان علي المخدرات في الكويت ليس فقط بين الشباب والمراهقين , بل قد انتشر الإدمان علي المخدرات بين كبار السن والأطفال فهذا المرض اللعين لم يفرق بين أحد , والجميع بالطبع عرضة للوقوع في طريق الإدمان وشبح التعاطي , ولعل من أكبر الأسباب التي قد ادت الي انتشار المخدرات بالكويت إلي أن أصبحت اظاهرة مجتمعية يندي لها الجبين هي تلك العمالة الوافدة من دول شرق أسيا ,حيث يقومون بتهريب المخدرات بين أبناء الشعب الكويتي ولهم القدرة علي صناعة العديد من أنواع المخدرات خاصة صناعة الكريستال ميث في الكويت , وفي ظل تفشي العديد من صور الإدمان علي المخدرات بمختلف انواعها ومن هنا زيادة طبيعية في اعداد الأشخاص المدمنين مع مرور الوقت فكان لابد من إنشاء العديد من مراكز علاج الإدامان في الكويت لأجل القدرة علي استيعاب ما يمكن استيعابه من الأشخاص المدمنين من مختلف الطبقات والفئات ,ولما كان هناك ندرة في المراكز العلاجية كان الإتجاه الأخر من خلال عيادات علاج الإدمان في الكويت .

أفضل مستشفي لعلاج الإدمان بالكويت ؟

كل يدعي التميز والأفضلية ولكن الواقع إما يكذب وإما يفضح تلك الأقاويل , وكما يقال كل يدع وصل بليلي وليلي لا تقر لهم ببال , فمن هنا فعلينا أن نضع تلك المصحة والمركز العلاجي علي معايير اختيار المصحات والمراكز العلاجية لأجل الوصول بالفعل إلي أفضل مستشفي لعلاج الإدمان في الكويت حتي نحقق جميع المتطلبات اللازمة لأجل الوصول بالمريض إلي مرحلة اتزان نفسي وسلوكي ,والعمل علي مساعدته للخلاص من شباك وعبودية المخدرات , فما بين الرغبة في التعافي ودعم الأسرة وحسن اختيار مصحة لعلاج الإدمان فهذا هو الطريق الذي نصل به إلي مرحلة التعافي من الإدمان ,ولكن قبل أن نسير في تفاصيل الموضوع فلابد أن تكون لدي المدمن ولدي الأسرة قناعة تامة بإمكانية الوصول إلي التعافي من الإدمان والخلاص من هذا العالم المظلم , فكم من الأشخاص الذين قد تعافوا بالفعل من الإدمان واستطاعوا العودة إلي ممارسة حياتهم من جديد بعيداً عن طريق المخدرات .

مستشفي الامل لعلاج الإدمان في الكويت ؟

كثيراً ما نري التساؤلات من قبل الأسرة عن سبب دخول أحد أفرادها في طريق الإدمان علي المخدرات , ولعل السبب الأكبر في وقوع الابن في طريق الإدمان علي المخدرات في الكويت هو الأخطاء التربوية التي قد ارتكبتها الأسرة دون دراية منها وبدون قصد وينتج عنها هروب الإبن إلي طريق الإدمان علي المخدرات من أجل الخلاص من هذا الواقع الأليم الذي يعيش فيه , ومن ضمن تلك الأسباب التربوية الخاطئة والظروف البيئية غير الصحيحة هي علاقة الوالدين ومدي تفهمها خاصة امام الأبناء , واستعمال الأساليب العنيفة والشديدة في التربية , كما أن غياب الحوار الأسري له دور كبير في لجوء الشخص إلي رفقة قد تكون رفقة سوء يتم فيها تبادل الأخباء والمعلومات مع الإهمال في التربية وعدم وجود الرقابة علي الحياة الخارجية للإبن وما يعتريها من تغير وخاصة الثقافة حول رفقة السوء والتي تعد من العوامل الأساسية التي تدفع الاشخاص الي طريق التعاطي والإدمان علي المخدرات ويجب قبل الوصول إلي مرحلة البحث عن مراكز علاج إدمان المخدرات في الكويت , وتفادي المشكلة من الأساس وما يترتب عليها من نتائج كارثية علي الشخص المدمن وعلي الأسرة .

منزل منتصف الطريق لعلاج الإدمان في الكويت

منزل منتصف الطريق لتأهيل المدمن في الكويت هو من الخطوات الفعالة التي قد اتخذتها الحكومة الكويتية من أجل العمل علي انقاذ ما يمكن انقاذه وتخليص الشباب الكويتي الذي غرر به في طريق الإدمان وألا يقتصر الأمر علي مرحلة العلاج الجسدي فحسب , حيث يعيد منزل منتصف الطريق بالكويت المدمنين ألي المجتمع الكويتي متعافين من الإدمان , حيث ان منزل منتصف الطريق ذلك الإسم الذي قد تم اطلاقه علي المنزل الجديد الذي سوف يسكن فيه الأشخاص المتعافين من إدمان المخدرات , حيث لن يقتصر طريق التعافي علي مرحلة سحب السموم من الجسم وعلاج الأعراض الانسحابية للمخدرات بل إن هناك مراحل العلاج النفسي والسلوكي من أجل العمل علي عودة الشخص المدمن من أجل ممارسة حياته بشكل طبيعي بعيدأ عن طريق الإدمان وعالم المخدرات .

كيفية علاج الإدمان في مستشفي ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان ؟

أما العلاج في مستشفي ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان فإن العلاج مبني علي العديد من برامج علاج الإدمان الحديثة والتي قد أثبتت فعاليتها في التعافي من الإدمان وتحقيق أعلي نسب من الشفاء من الإدمان العالية , كما انها تمتلك اعلي مستوي من الكفاءة والخبرة وكل هذا سوف يساعد علي متابعة الأشخاص المرضي لحظة بلحظة من أجل اتمام مراحل علاج الإدمان والوصول بالمريض إلي أقصي درجات التعافي من الإدمان .

نمتلك في مستشفي ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان الأطباء المختصين الذين هم علي اعي مستوي من الخبرة والكفاءة , وكل هذا سوف سيكون له دور كبير في علاج الأشخاص المرضي من مدمني المخدرات , كما أننا البرامج العلاجية علي التي يتم تطبيقها في كبري مستشفيات علاج الإدمان في العالم , ومن هنا لدينا المقومات التي تساعد علي التعافي وتمنع من الوقوع في طريق الإدمان علي المخدرات مرة أخري والعودة إلي طريق التعاطي والانتكاسات المتكررة .

هل توفر مراكز علاج الإدمان في الكويت برامج علاج نفسي ؟

بخلاف مركز نجاحات لعلاج الإدمان في الكويت والذي يعتمد علي برامج حديثة لعلاج مدمني المخدرات تقارب البرامج العلاجية المعتمدة في كبري مستشفيات علاج الإدمان في مصر والشرق الأوسط , وفي السنوات الأخيرة في واقع الأمر قد بدأ الإهتمام بشكل كبير بالعلاج النفسي ولكن البرامج الموجودة لا زالت ضعيفة للغاية , وتتميز بمدة علاجية قصيرة ومن ثم فهي لا تحقق الهدف المرجو منها , وهو علاج أسباب الإدمان علي المخدرات من الناحية النفسية او العمل علي تغير السلوكيات الإدمانية لدي الشخص المريض والتي يحتاج إلي وقت طويل مع أساليب علاج اعمق وأكثر تطور .

ما هي معايير اختيار أفضل مستشفيات علاج الإدمان في الكويت ؟

علينا ألا نتسرع في طريق اختيار المصحة العلاجية ومستشفي علاج الإدمان بالكويت حتي لا نعول فشل الرحلة العلاجية علي سوء المراكز العلاجية , ومن ثم فعلي الاسرة أن تتعرف علي المعايير والأسس التي من خلالها يتم اختيار أفضل مستشفي لعلاج الإدمان في الكويت أو أن يكون السفر للخارج من أجل التعافي من الإدمان بشكل صحيح , أما عن المعايير اللازمة لاختيار أفضل مستشفي لعلاج الإدمان في الكويت ما يلي :-

1-وجود تراخيص سارية من قبل وزارة الصحة من اجل ممارسة مهنة علاج الإدمان  .

2-وجود الأطباء من أصحاب الخبرات والكفاءات والذين سبق لهم التعامل مع مختلف الحالات الإدمانية .

3-توفير الجو الهاديء والصحي بعيدأ عن حالة الضوضواء والاماكن العامة المكتظة بالسكان .

4-وجود برامج علاجية متنوعة ومتطورة لكي تتماشي مع كافة الحالات الإدمانية , إذ أن هناك من يتعامل مع برنامج علاجي فقط يتم تطبيقه مع جميع الأشخاص المرضي من مدمني المخدرات .

5-وجود الكوادر الطبية المؤهلة من الخبراء النفسيين وأطباء علاج الإدمان والذين لهم القدرة حتي في التعامل مع حالات الإدمان العنيدة .

6-وجود الخدمات الفندقية المتنوعة حتي لا يشعر الشخص المدمن أنه يعيش في سجن , ويجب ان تعلم الأسرة ان المراكز العلاجية توفر العديد من برامج التأهيل النفسي والسلوكي وشيف متخصص في عمل أفضل الأكلات التي لا ينساها المريض مع كامل النظافة في المبني , حتي يتقبل الجلوس في مركز علاج الإدمان في الكويت طيلة الرحلة العلاجية .

لماذا مراكز علاج الإدمان في الكويت ليست الطريق الأفضل للتعافي ؟

بالرغم مما تشهده مراكز علاج الإدمان في الكويت من التطور الكبير الحاصل في مجال علاج الإدمان , وظهور مراكز علاجية عديدة لم تكن علي الساحة لتقدم لنا نموذجاً مختلفاً من المصحات العلاجية التي تهتم بالبرامج النفسية وعدم اقتصار رحلة التعافي علي سحب السموم من الجسم وعلاج أعراض انسحاب المخدرات , ولكنها لا زالت بالطبع تعاني من بعض العيوب وظهور الكثير من الخلل والتي قد تسبب في تقديم خدمات علاجية ليست الأفضل وعدم تحقيق أعلي نسب الشفاء من الإدمان وهذا راجع إلي ما يلي من قصور نسردها من خلال المحاور التالية :-

1-قلة عدد مراكز علاج الإدمان في الكويت مقارنة بالزيادة المستمرة والدائمة في أعداد مرضي الإدمان , الأمر الذي قد أدي إلي عدم القدرة علي استيعاب الأشخاص المدمنين .

2-التأخير في تلقي العلاج بسبب زيادة المرضي وندرة كبيرة حاصة في أعداد مراكز علاج الإدمان في الكويت تسبب في تراجع المريض عن قراره بالعلاج والتعافي من الإدمان , وبالطبع هذا يزيد من صعوبة العلاج فيما بعد بعد اتخاذ الشخص المريض قرار العلاج من الإدمان .

3-غياب الخبرة في التعامل مع مختلف الحالات الإدمانية المختلفة .

4-اتخفاض في عدد الكادر الطبي المتخصص في علاج الإدمان علي المخدرات , فهناك نقص كبير في أعداد الأشخاص المؤهلين للتعامل مع مدمني المخدرات بسبب حداثة ظاهرة الإدمان علي المخدرات في الكويت بخلاف الأمر في مصر والعراق .

5-توقف رحلة علاج الإدمان علي مرحلتي سحب السموم وعلاج الأعراض الانسحابية للمخدرات , وعدم وجود العلاج النفسي داخل المصحة مما يعرض الشخص المريض للانتكاسة .

6-ارتفاع تكلفة علاج إدمان المخدرات في الكويت بشكل كبير لتصل إلي 120 ألف درهم خلال السنة وهي تضاعف تكلفة علاج الإدمان في مصر .

7-قرب الشخص المدمن من البيئة التي قد تعاطي فيها المخدرات خاصة مع صغر مساحة دولة الكويت وهذا يجعل المخدر في ذاكرته مع اقترابه من البيئة المشجعة علي التعاطي .

8-غياب برامج المتابعة اللاحقة والرعاية بعد اتمام مراحل علاج الإدمان .

ما هي أبرز النصائح لتبطيل الإدمان ؟

هناك العديد من النصائح التي يجب ان نوجهها للشخص المدمن من قبل الشخص المريض , ونحن في مستشفي الوعي للطب النفسي وعلاج الإدمان نقدم لكم أفضل النصائح من أجل تبطيل المخدرات والابتعاد عن هذا الطريق المظلم , والعمل علي إعادة المظلم إلي الحياة من جديد :-

1-أهمية الابتعاد عن الضغوط والمشكلات التي كانت سبباً في الإدمان سواء المشكلات النفسية أو المشاكل الأسرية والإجتماعية .

2-أهمية الإختلاط بجماعات الدعم من أصدقاء صالحين وأقارب لأن الدعم النفسي له دور كبير في عمليات الإجتماعات بين المتعافين القدامي والجدد , وهنا تأتي المدمنين المجهولين .

3-الاهتمام بمرحلة الاستشارات النفسية والحصول علي الدعم النفسي من الدكتور المعالج , بالاضافة إلي الالتزام بجميع التعليمات العلاجية , ومن هنا لابد أن يكون لدي المصحة العلاجية مختصين وخبراء نفسيين علي اعلي مستوي .

4-لابد من الخضوع إلي برنامج صحي ومتوازن بالاضافة الي شرب كميات كبيرة من الماء والسوائل من أجل طرد السموم من الجسم بسرعة وتنظيف الجسم من المخدرات .

مدة علاج الإدمان

أما عن مدة علاج الإدمان فإن هناك العديد من العوامل والمتغيرات التي تؤثر علي مدة علاج الإدمان من بينها رغبة الشخص المدمن في التعافي من الإدمان مع توفير الدعم الأسري والمجتمعي , والبدء مبكراً في رحلة علاج الإدمان وحسن اختيار مستشفي لعلاج الإدمان في الكويت أو ان يكون السفر للخارج , مع اعتبار كمية السموم من المخدرات في الجسم ومقدار التعاطي لتلك الأنواع من المخدرات وهل التعاطي مستمر أم تعاطي متقطع , وغيرها من العوامل والمتغيرات التي تؤثر علي مدة العلاج من الإدمان علي المخدرات مثل عدم سعي الشخص المدمن في تهريب المخدرات داخل المصحة العلاجية , ولكن علي الشخص المدمن ألا يجعل الأهم لديه هو مدة علاج الإدمان بل عليه أن يتسائل عن برامج علاج الإدمان وكيفية الوصول إلي مرحلة التعافي والابتعاد عن طريق المخدرات تماماً وكيفية تحقيق هذا الأمر أما أن يكون هدفنا الأكبر هو مدة العلاج من الإدمان فإن هذا الأمر غير صحيح بالمرة .

 

المصادر

المصدر الأول

المصدر الثاني

المصدر الثالث 

 

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (1 votes, average: 5.00 out of 5)
Loading...

الجيزة -حدائق الأهرام _بوابة خفرع التانية القديمة

اتصل بنا الآن على

اتصل بنا الآن على

00201122525564 , 00201122525564 , 00201113888786

مراسلتنا على البريد الإلكتروني

مراسلتنا على البريد الإلكتروني

medicaltreatment8@gmail.com

احجز عبر الإنترنت

احجز عبر الإنترنت

موعد الآن