مركز ميديكال للطب النفسى وعلاج الادمان

صفات مريض الذهان

صفات مريض الذهان، يعتبر مرض الذهان من الأمراض المزمنة التي تصيب مختلف المراحل العمرية لأسباب مختلفة قد يكون البعض منها وراثي، وقد تتسبب عوامل أخرى في ظهور مرض الذهان، وهو ما أدى إلى تكثيف جهود الأطباء في البحث عن آليات علاج تساعد مرضى الذهان على التغلب على الأعراض التي يعانون منها والتخلص من المرض سواء من خلال تعلم إدارة الأعراض المسببة له أو من خلال تقليل ظهور الأعراض والقضاء عليها بشكل تدريجي، وهذا أدى بالضرورة إلى أهمية التعرف على أنواع اضطرابات الذهان وصفات المريض للتعامل معه بأفضل طريقة، ومن خلال سطور هذا المقال يطرح لكم مركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان صفات مريض الذهان وتطورات المرض الوارد حدوثها، وآليات العلاج الممكنة لمساعدة المرضى على تخطي هذه المحنة .

مرض الذهان

اضطراب مرض الذهان من الأمراض التي تطلق على المرضى الذين يعانون من مشكلات تتعلق بالعقل وقدرة الفرد على التركيز والتفكير السليم نتيجة وجود خلل ما في الدماغ، والجدير بالذكر أن هذا المرض يتسبب في الكثير من المشكلات التي تعيق قدرة الفرد على التمتع بيوم طبيعي دون مواجهة مشكلات حقيقية تتشكل على هيئة أعراض مرض الذهان .

وفيما يخص تسمية هذا الاضطراب فقد أشار البعض أن تسمية مرض الذهان بهذا الاسم ناتجة عن أنه متعلق بالذهن، والدليل على ذلك أنه كلما زادت حدة المرض والأعراض التي يعاني منها المريض كلما قلت نشاطاته الذهنية المتعلقة بالتفكير والتركيز إلى جانب زيادة الهلاوس السمعية والبصرية والتوهمات التي يتعلق بها المريض كونها أمر حقيقية، ومن ضمن أنواع اضطراب مرض الذهان الآتي :

  • الفصام .
  • الاكتئاب الذهاني .
  • الاضطراب الوهامي .
  • اضطراب ثنائي القطب .

صفات مريض الذهان

يتسبب مرض الذهان في ظهور العديد من التغيرات على شخصية المريض التي تجعل من حوله يلاحظون مدى تغيير الفرد ويتساءلون حول أسباب تغيره، وتعرف هذه التغيرات على أنها صفات مريض الفصام التي تحدد من خلال شدة ظهورها ومدى خطورة المرض على الفرد، ومن ضمن أبرز صفات مريض الذهان الآتي :

  • الهلاوس بكافة أنواعها وخاصة الهلاوس السمعية والبصرية .
  • الانسحاب الاجتماعي، وهو يشير إلى الرغبة الدائمة في العزلة وعدم الاختلاط بالمجتمع حتى المقربين من الشخص .
  • صعوبة التركيز وكثرة التشتت، وهو ما يظهر بوضوح على المريض عند التحدث معه في أي موضوع، حيث يتطرق إلى العديد من الموضوعات في فترة قصيرة .
  • اضطرابات مزاجية حادة .
  • التفكير المضطرب، وهو يظهر في الترتيب الغير منطقي للكلمات وكثرة التلعثم وكثرة الأفكار التي تمر في الذهن وغيرها من الأمور الأخرى .
  • الاكتئاب، وهو ينتج من كثرة القلق والتوتر الذي يمر بها مريض الذهان بصفة مستمرة .
  • العدوانية، وهو لا يقتصر على العنف والعصبية المفرطة مع المحيطين بل يتطرق إلى إمكانية إيذاء النفس دون وعي، مما يجعل مريض الذهان يشكل خطر على نفسه وعلى المحيطين به خاصة مع عدم تلقي العلاج المناسب .
  • كثرة الأوهام .

أعراض الذهان

تختلف أعراض مرض الذهان من شخص إلى آخر على حسب نوع الاضطراب الذي يعاني منه إلى جانب حدة المرض، وتشمل أعراض مرض الاكتئاب الذهاني كل من أعراض الاكتئاب إلى جانب أعراض الذهان :

  • كثرة التفكير في الانتحار .
  • اضطرابات حادة في الشهية .
  • اضطرابات النوم .
  • العزلة .
  • جلد الذات .
  • الشعور بعدم القيمة في المجتمع .
  • الشعور بالعجز واليأس .
  • عدم القدرة على التركيز .
  • الهلاوس البصرية .
  • الأوهام .
  • الهلاوس السمعية .
  • الإعياء .
  • التهيج .
  • فرط القلق والتوتر .

تطورات مرض الذهان

يعاني مريض الذهان من تطورات المرض في حالات متقدمة من الإصابة خاصة مع التوقف عن استخدام الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب لفترات زمنية طويلة، ومن ضمن أبرز التطورات التي قد يعاني منها مريض الذهان وتشكل خطر على حياته الآتي :

1_ إيذاء النفس

واحد من ضمن أعراض مرض الذهان هو إيذاء النفس فلا يتوقف الأمر على المعاناة من الضلالات والأوهام، ولكن مع تناول الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب والالتزام بالعلاج يتحسن وضع المريض .

لكن لا يستمر هذا التحسن في حالة إهمال العلاج، حيث يعد إيذاء النفس من أكثر أشكال تطورات مرض الذهان ويجعل المريض خطر على نفسه وعلى البيئة الموجود بها .

2_ التفكير في الانتحار وقتل النفس

التفكير في الانتحار وقتل النفس من أشكال تطور مرض الذهان لدى المريض، وبحسب ما أشارت الإحصائيات الطبية فإن واحد من أصل 5 مرضى يعاني من اضطراب الذهان كان لديهم تفكير في الانتحار، وواحد من أصل 25 مريض من الذهان تمكنوا من قتل النفس والانتحار، وهذا يشير بضرورة تلقي العلاج وعدم إهمال الأعراض الأولية التي تظهر على المريض، ومن شأنها أن تتسبب في إنهاء حياته فيما بعد .

آليات علاج الذهان من مركز ميديكال

تتمثل خطورة مرض الذهان في الأعراض التي يسببها على المريض وتزاد حدتها وخطورتها مع إهمال تلقي العلاج، والجدير بالذكر إن أمكانية علاج الذهان كبيرة جدًا خاصة في حالة أنواع الذهان الغير مزمنة والحالات البسيطة والمتوسطة، حيث تصل نسب الشفاء في مثل هذه الحالات على حسب الاحصائيات الطبية إلى 80%، أما فيما يخص أنواع مرض الذهان المزمنة فإن نسب الشفاء لا تتعدى الـ 20% .

ويساعد مركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان الكثير من مرضى الذهان من خلال توفير آليات علاجية مختلفة، وأثبتت على مدار سنوات قدرتها على تخطي أعراض المرض مع الالتزام بالخطط العلاجية الموضوعة، ومن ضمن آليات العلاجي المعتمد عليها في علاج الذهان الآتي :

  • العلاج الدوائي، الذي يحصل خلاله المريض على مجموعة من العقاقير التي تحسن من الحالة المزاجية للمريض ومن الحالة النفسية كذلك .
  • العلاج النفسي والذي يعد من أهم مراحل العلاج التي يحصل عليها المريض خاصة مع تصنيف الذهان ضمن الأمراض العقلية مما يزيد من ضرورة تلقي المريض العلاج، ومن ضمن أشكال العلاج النفسي التي يحصل عليها المريض الآتي :
    • التعليم النفسي والدعم العائلي .
    • الرعاية المتخصصة المنسقة .
    • العلاج المعرفي المعزز .
    • العلاج النفسي الداعم .
    • العلاج السلوكي المعرفي، والجدير بالذكر أن هذه الطرق يتم تطبيقها مع الطبيب النفسي المتخصص، ولا يشترط تطبيق كافة هذه الطرق بل ما يتناسب مع حالة المريض وما يراه الطبيب مناسب .

مدة علاج الذهان

يختلف مرض الذهان من حيث أنواعه إلى أمراض ذهانية بسيطة وأخرى حادة ومزمنة، مما يؤدي إلى اختلاف مدة علاج الذهان من شخص إلى آخر، والجدير بالذكر أنه في الحالات البسيطة التي يبدي فيها المريض تراجع في أعراض الذهان خلال فترات العلاج الأولى من الضروري أن يستمر العلاج الدوائي فترة لا تقل عن 12 شهر من بعد ظهور أعراض التراجع، ومن بعدها يتم أخذ قرار التوقف عن العلاج بعد الرجوع إلى الطبيب .

أما في حالة أمراض الذهان المزمنة مثل الفصام فإن قرار التوقف عن العلاج الدوائي بعد ظهور أعراض تراجع المرض “وهي عادة ما تظهر بعد عدة سنوات من العلاج” يجب أن يكون بعد الرجوع إلى أخصائي نفسي بسبب خطورة هذا القرار على الشخص واحتمالية انتكاس كبيرة، ولهذا ينصح الطبيب الأسرة بضرورة تتبع حالة المريض خلال فترة التوقف عن تناول الدواء لملاحظة أي أعراض انتكاس من الممكن أن تظهر وتداركها منذ اللحظة الأولى .

ختامًا نكون قد تعرفنا خلال سطور هذا المقال على صفات مريض الذهان والأعراض التي تظهر عليه، وكذلك آليات العلاج الممكنة المقدمة من قبل مركز ميديكال لعلاج الاضطرابات النفسي والإدمان .

موضوعات ذات صلة :

علاج الإكتئاب الذهاني

صفات مدمن الحشيش

هل يشفي مريض الفصام نهائياً

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (لا يوجد تصنيف)
Loading...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الجيزة -حدائق الأهرام _بوابة خفرع التانية القديمة

اتصل بنا الآن على

اتصل بنا الآن على

00201122525564 , 00201122525564 , 00201113888786

مراسلتنا على البريد الإلكتروني

مراسلتنا على البريد الإلكتروني

medicaltreatment8@gmail.com

احجز عبر الإنترنت

احجز عبر الإنترنت

موعد الآن