كيفية الخروج من الصدمة النفسية من أهم الموضوعات التي يجب معرفتها من قبل الأشخاص، وذلك لأن التعرض إلى الصدمة النفسية أو العاطفية يعد أمر شائع، ويؤدي إلى المعاناة من مجموعة أعراض جانبية مختلفة، والتي يطلق عليها الأطباء اسم أعراض اضطراب ما بعد الصدمة، وبسبب تأثيرها السلبي على كافة جوانب الحياة، وطريقة التفكير يتساءل الكثيرون […]

 

كيفية الخروج من الصدمة النفسية من أهم الموضوعات التي يجب معرفتها من قبل الأشخاص، وذلك لأن التعرض إلى الصدمة النفسية أو العاطفية يعد أمر شائع، ويؤدي إلى المعاناة من مجموعة أعراض جانبية مختلفة، والتي يطلق عليها الأطباء اسم أعراض اضطراب ما بعد الصدمة، وبسبب تأثيرها السلبي على كافة جوانب الحياة، وطريقة التفكير يتساءل الكثيرون عن كيفية الخروج من الصدمة النفسية، وبالطبع الحل الأمثل هو طلب المساعدة من أحد الأطباء المتخصصين، والجدير بالذكر أن الطريقة العلاجية المستخدمة تحدد وفقًا لحدة الصدمة وتأثيرها على الدماغ، كما أن مركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان يوفر أكثر من طريقة علاجية حديثة، ومتطورة للتعامل بطريقة صحيحة مع الصدمة النفسية وآثارها، وأيضًا أطباء المركز يتمتعون بالكفاءة والخبرة للتعامل مع جميع المرضى بما يتناسب مع الأعراض الجانبية المختلفة .

ما هي الصدمة النفسية

الصدمة النفسية (Posttraumatic Stress) عبارة عن موقف صعب يتعرض له الإنسان، ويؤثر على نفسيته بطريقة سلبية مما يشعره بالخوف والذعر، والجدير بالذكر أن ردود أفعال الأشخاص تجاه الصدمة النفسية تتنوع، حيث بعض الناس يعانون من الجمود أمام الصدمة، والبعض الآخر يلوذون بالفرار والهرب لحماية أنفسهم، أيضًا هناك أشخاص يفضلون مواجهة الموقف والدفاع عن أنفسهم .

وبالإضافة إلى ذلك تؤثر الصدمة النفسية على مناطق مختلفة من الدماغ مثل القشرة الجبهية، واللوزة الدماغية والحصين وجذع الدماغ، وذلك إلى جانب حدوث اضطراب حاد في إفراز مجموعة من الهرمونات مثل الأدرينالين والكورتيزون وغيرها، وعلى الرغم من أن بعض الصدمات النفسية تكون خفيفة، وتختفي آثارها بعد عدة أيام إلا أن هناك بعض الأنواع من الصدمات التي يستمر آثارها إلى فترة زمنية طويلة .

وبالتالي من الضروري على الإنسان التوجه إلى أحد المصحات النفسية لتلقي العلاج المناسب، ومن أفضل هذه المصحات هو مركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان، حيث يتيح للمريض أفضل آليات العلاج النفسي، والتي تدمج مع العلاج بالأدوية الطبية لتهدئة الأعراض الجانبية، والتحكم في النوبات المرضية التي يعاني منها المريض، ويوفر بيئة علاجية تتسم بالهدوء والابتعاد عن التوتر والضغوطات النفسية .

أنواع الصدمات النفسية

كيفية الخروج من الصدمة النفسية يعتمد على مدى تأثيرها على الفرد، وهذا الأمر يختلف وفقًا لنوع الصدمة، حيث توجد أنواع مختلفة من الصدمات النفسية كما يلي:

  1. الصدمات الخطيرة وهي التي تهدد حياة الإنسان وتسبب في إرهاقه جسديًا ومعنويًا .
  2. الصدمات المعقدة هي التي تنتج عن مجموعة من المواقف المختلفة والصادمة، وغالبًا ما يتم تكرارها بشكل منتظم .
  3. والصدمات المزمنة مثل التعرض المتكرر لموقف صعب مثل التحرش الجسدي، أو الاغتصاب أو سوء المعاملة وغيرها .
  4. الصدمات الغير مباشرة أو ما تعرف بالصدمات الثانوية وهي الناتجة عن تعرض أحد الأشخاص المقربين إلى موقف مؤلم .

مراحل الصدمة النفسية

الصدمة النفسية تتسبب في مرور الشخص بعدد من المراحل، والتي يقسمها أطباء علم النفس إلى 3 مراحل كما يلي:

1_ مرحلة رد الفعل

مرحلة ردة الفعل هي التي تحدث مباشرة بعد الصدمة المباشرة، حيث يبدأ الشخص في البكاء أو الصراخ أو البقاء صامتًا لفترة طويلة، كما يتعرض إلى مجموعة من الأعراض الجسدية مثل التشنجات أو النوبات أو فقدان الوعي.

2_ المرحلة المتوسطة

تبدأ المرحلة المتوسطة من الصدمة النفسية بعد مرور مدة زمنية معينة على التعرض إلى الصدمة، وخلالها يفضل الإنسان البقاء وحيدًا والابتعاد عن جميع الأصدقاء والأهل، كما يفقد الرغبة في التحدث مع الآخرين، ولا يستطيع الشعور بالمتعة والسعادة .

3_ مرحلة ما بعد الصدمة

بدخول هذه المرحلة يكون قد تعافى الفرد من الصدمة تمامًا، ولكن يستمر في المعاناة من بعض الأعراض الجانبية مثل الخوف، أو رؤية الكوابيس والشعور بالشك أو الارتباك .

ما هي أعراض الصدمة النفسية

في إطار الحديث عن كيفية الخروج من الصدمة النفسية سنتحدث عن أعراضها الجانبية، والتي يتم تقسيمها كما يلي:

1_ أعراض نفسية

  • الإنكار .
  • الشعور بالغضب .
  • الإحساس بالقلق والتوتر .
  • سرعة الانفعال .
  • الكآبة والحزن .
  • الارتباك والشك .
  • لوم الذات .
  • تأنيب الضمير .
  • الشعور بالخوف .
  • عدم السيطرة على ردود الأفعال .
  • صعوبة في اتخاذ القرارات .
  • الرغبة في العزلة الاجتماعية .
  • رؤية الكوابيس .
  • الانفعالات العاطفية .
  • صعوبة في التأقلم مع البيئة المحيطة .
  • عدم القدرة على التفكير .
  • اضطرابات حادة في الحالة المزاجية .

2_ أعراض جسدية

  • الإصابة بالصداع .
  • فقدان التوازن .
  • الشعور بالدوخة والدوار .
  • المعاناة من الحساسية المفرطة .
  • اضطرابات هضمية حادة .
  • الأرق المتسبب في قلة النوم .
  • فقدان الشهية .
  • خسارة الوزن .
  • كثرة التعرق .
  • سرعة ضربات القلب .
  • الإصابة بالإعياء الشديد .
  • ألم في أجزاء مختلفة من الجسم دون التعرض إلى أي إصابات .

ولابد من التنويه إلى أن أعراض الصدمة النفسية تختلف من شخص إلى آخر، وذلك اعتمادًا على مجموعة من العوامل المختلفة كالتالي:

  • الإصابة بأحد الأمراض النفسية .
  • نوع الصدمة النفسية .
  • التعرض المسبق لأحد المواقف النفسية الصادمة .
  • حدة الموقف .
  • صفات الشخص .

الصدمات النفسية الأكثر شيوعا

هناك أنواع من الصدمات النفسية التي تتسبب في تأثيرات حادة وطويلة الأمد، والتي من أبرزها الإصابة باضطراب ما بعد الصدمة، كما يوجد أنواع شائعة من الصدمات النفسية التي يتعرض لها العديد من الأشخاص، ومن أمثلتها الصدمات التالية:

  1. العنف الأسري خلال مرحلة الطفولة .
  2. الإصابة بأحد الأمراض الخطيرة التي تؤدي إلى الوفاة مثل الإيدز أو السرطان .
  3. وفاة الأب أو الأم .
  4. انتحار أحد الأشخاص المقربين .
  5. مشاهدة حادث أليم تسبب في وفاة أحد الأشخاص .
  6. التعرض إلى التعنيف الجسدي بالضرب .
  7. الاعتداء الجنسي مثل الاغتصاب أو التحرش .
  8. التعرض إلى التنمر المستمر من قبل الآخرين .
  9. الكوارث الطبيعية المختلفة مثل الفيضانات أو الزلازل أو البراكين وغيرها .

كيفية الخروج من الصدمة النفسية

من الأخطاء الشائعة التي يقع فيها الكثيرون هو تحميل الشخص مسؤولية الخروج من الصدمة النفسية بمفردة، والتعامل معه بطريقة حادة بهدف تشجيعه على تخطي هذه الأزمة، ولكن توجد العديد من الطرق المختلفة التي تساعد الإنسان على الخروج من الصدمة النفسية مثل:

1_ العلاج النفسي

كيفية الخروج من الصدمة النفسية تكون قائمة في المقام الأول على الخضوع للعلاج النفسي، حيث يساعد المريض على تخطي الأفكار السلبية، ومساعدته على مواجهتها والتعامل معها بطريقة واعية، والقدرة على التعايش والتكيف مع الصدمة النفسية، ومركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان يقدم مجموعة مختلفة من طرق العلاج النفسي كما يلي:

  1. العلاج بالمواجهة .
  2. العلاج المعرفي السلوكي .
  3. والعلاج الجماعي .

2_ تناول الأدوية

ضمن طرق كيفية الخروج من الصدمة النفسية هو تناول الأدوية، والتي تستخدم إلى جانب العلاج النفسي، ومن أمثلته هذه الأدوية ما يلي:

  1. مضادات الاكتئاب التي تحسن من أعراض الحزن والغضب، ومشاكل التركيز واضطرابات النوم، ومن أمثلتها دواء باروكسيتين (Paroxetine) و دواء سيرترالين (Sertraline) .
  2. دواء البرازوسين (Prazosin) من أفضل الأدوية المستخدمة في علاج الصدمة النفسية، حيث يساهم في التقليل من رؤية الكوابيس، ولكن فاعليته تختلف من شخص إلى آخر، ولذا ينصح باستشارة الطبيب قبل تناوله .
  3. مضادات القلق هي المسؤولة عن تخفيف أعراض القلق والتوتر، ولكن لابد من توخي الحذر عند تناولها لأنها قد تؤدي إلى الإدمان .

3_ التعايش والدعم

ينصح بأهمية التعايش والتأقلم مع الحياة للتخفيف من أعراض الصدمة النفسية، وذلك من خلال طلب المساعدة من الآخرين، وتلقي الدعم من الأهل والأصدقاء المقربين، والاهتمام بالنفس عن طريق ممارسة الرياضة وتناول الغذاء الصحي .

وفي نهاية مقالنا حول كيفية الخروج من الصدمة النفسية نكون قد تحدثنا عن أنواع وأعراض الصدمات النفسية، وطرق علاجها المتوفرة بداخل مركز ميديكال للطب النفسي وعلاج الإدمان .

موضوعات ذات صلة:

مستشفي نفسي للبنات 

علاج المريض النفسي بدون طبيب 

برامج علاج الإدمان