مقال عن الإكتئاب

مقال عن الاكتئاب من أهم المواضيع التي نتطرق إليها من خلال مواضيعنا حول علاج الاكتئاب وقد أفردنا العديد من المواضيع حول الاكتئاب لكي يكون مرحع وبحث علمي لكل من ييحث عن الاضطراب للتعرف علي تفاصيل كل صغيرة وكبيرة للاضطراب ويتعرف علي انواع الاكتئاب واعراضه وطرق علاج الاكتئاب نهائياً , وهو بالطبع من الأهمية بمكان حيث أن العديد من الأشخاص يعانون من هذا الاضطراب الشهير وإن كان هناك خلط بين الحزن والاكتئاب ولكن علينا أن نعلم بأن الحزن حالة عابرة ولكن الاكئئاب اضطراب نفسي وعصبي بل يعد الإكتئاب أحد الاضطرابات النفسية والمزاجية التي يعاني منها فئة كبيرة من المجتمع، جاءت منظمة الصحة العالمية بتصنيف الإكتئاب ضمن الإضطرابات المزاجية، وذلك لأن الأفراد الذين يعانوا منها يحدث لديهم تغير كبير في الحالة النفسية والمزاجية وغيرها من المشاعر المتضاربة التي تؤثر على الحياة اليومية والنشاطات التي من المفترض أن يمارسها الفرد خلال يومه،الجدير بالذكر أن الإكتئاب والذي يعد من الأمراض التي تهدد حياة الإنسان بالخطر يختلف اختلافاً تاماً عن الاضطرابات التي يعاني منها الأشخاص خلال النهار ولا تستمر لفترة طويلة، لذا وخلال مقال عن الإكتئاب، سوف نتعرف على الإكتئاب، أعراضه وطرق علاجه، والتي توفرها مستشفى الوعي تحت رعاية حقبة مميزة من الأطباء في جو صحي يساعد على التعافي , وفي واقع الأمر علينا أن نتعامل مع الاكتئاب بأنه مرض يحتاج إلي العلاج من خلال المختصين والتواصل مع دكتور نفسي لعمل اختبار الاكتئاب و علاج الاكتئاب يتطلب التواصل مع المختصين والتعرف علي مراحل العلاج لأجل الوصول بالشخص المريض إلي أقصي درجات التعافي والعمل علي إعادته إلي ممارسة حياته بشكل طبيعي .

ما هو الإكتئاب؟

الإكتئاب الاضطرابي الرئيسي، هو أحد الأمراض الشائعة خاصة بين فئة معينة من الأشخاص، الذين تتراوح أعمارهم من 18 إلى 50 عام، الجدير بالذكر أن هذا المرض يملك قدرة كبيرة على التأثير على العواطف والسلوكيات مما يؤهله إلى القدرة على التأثير على القدرة الإنتاجية للأفراد.

يرجع التأثير الكبير للإكتئاب على الأفراد على طول المدة وشدته، والتي من شأنها أن تؤدي إلى العديد من المضاعفات، والتي يعد الانتحار وأحد منها، حيث ذكرت الإحصائيات أنه ما يقارب 8.1% من الأشخاص حول العالم يعاني من الإكتئاب.

كما أوضحت الإحصائيات أيضا نسبة الإنتحار الناتج عن معاناة الفرد من الإكتئاب والتي وصلت إلى 800000 فرد حول العالم من الفئة العمرية التي تتراوح بين 15 إلى 29 عام , وتشير الاحصائيات بان الاكتئاب يصيب قرابة نصف مليار شخص يحتاج إلي التواصل مع المختصين ولكن قد لا يكون ربع تلك الأعداد يتواصل مع المختصين لأجل التعافي .

مقدمة عن الاكتئاب 

في واقع الأمر فإن أفضل مقدمة عن الاكتئاب يمكننا الحديث عنها من خلال طيات الموضوع أن الاكتئاب مرض مزمن وهناك أنواع من الاكتئاب متعددة وعلينا ألا نستهين بالأمر حتي لا يحدث أي مضاعفات من المرض , ويتطلب علاج الإكتئاب العديد من النواحي مثل علاج الاكتئاب بالدواء او علاج الاكتئاب بالصدمة الكهربية وغيرها من برامج العلاج التي يخضع لها الشخص المريض وبالطبع علاج الاكتئاب بالقرآن من أهم طرق علاج الاكتئاب التي لا غني عنها في علاج الأشخاص المرضي والتي لا تتعارض مع العلاجات النفسية والسلوكية وأدوية علاج الاكتئاب بشكل عام , ولكن علينا أن نعي بأن البدء في علاج الاكتئاب له دور كبير في الوصول إلي مرحلة الشفاء من المرض والقدرة علي العودة إلي ممارسة الحياة بشكل طبيعي .

الاكتئاب ويكيبيديا 

من أ كثر المواقع التي سلطت الضوء علي الاكتئاب هي موقع الاكتئاب ويكيبيديا وفي واقع الأمر يمكنك الحصول علي مقال عن الاكتئاب من خلال ويكيبيديا بل يمكنك الحصول علي بحث علمي عن الاكتئاب من خلال الموقع حيث ان جميع من يتحدث عن الاكتئاب هم من المتخصصين , ومن أهم ما يجعلنا نتعرض إلي جزئية الاكتئاب ويكيبيديا حيث يمكننا الوصول إلي موضوع عن الاكتئاب بالانجليزي مترجم ,

أعراض الإكتئاب

يصاحب الإكتئاب مجموعة من الأعراض التي تظهر على الشخص المصاب، والتي تختلف تحت تأثير مجموعة من العوامل من ضمنها السن، الجنس وغيرها من العوامل والمتغيرات ، حيث أن الأعراض تتغير بتغيير العمر، وأن طريقة تعبير الأطفال الصغار تختلف عن أعراض الاكتئاب عند المراهقين وكذلك اكتئاب كبار السن ، وإليكم بيان بمجموعة من الأعراض التي تظهر على الشخص والتي من شأنها أن توضح معاناة الشخص من الإكتئاب:

التغيرات المزاجية الكبيرة

يعاني الأفراد المصابين بالإكتئاب من المشاعر البغيضة والتي تؤثر على السلوك بشكل كبير، حيث يعاني المصاب بـ الإحباط، فقدان الشغف، الحزن الدائم، حالات الغضب الكثيرة وكذلك التوتر، كل هذه المشاعر تؤثر على الحالة النفسية للفرد مما تفقده في الكثير من الأحيان، التركيز على الأحداث الحياتية التي تحدث معه،الجدير بالذكر أن هذه التقلبات من الممكن أن يلاحظها الفرد بنفسه، أو الأفراد المحيطين به.

فقدان الاهتمام والشغف

أحد أبرز الأعراض التي من الضروري ذكرها في مقال عن الإكتئاب، والتي تظهر بشكل كبير على الأفراد المصابين، هو فقد الاهتمام والشغف من قبل الفرد عن كافة الأحداث التي تدور حوله، وكذلك العزوف عن الرغبة في العمل والإنتاج.

اضطراب النوم المتكرر

اضطراب النوم هو مشكلة يصاب بها مرضى الاكتئاب والتي تتباين بين الأشخاص، فمن الممكن أن يأتي اضطراب النوم على هيئة رغبة مستمرة ومتزايدة في النوم وعدم القدرة على النهوض من السرير، أو على هيئة نوم متقطع والاستيقاظ في أوقات متباينة من الليل، وفي الحالتين لا يشعر مصاب الإكتئاب بالراحة عند الاستيقاظ.

اضطرابات الحركة

أحد الأعراض التي تظهر على هيئة فرط في الحركة والنشاط والتملل، أو على النقيض تماما حيث يظهر الإكتئاب على هيئة عدم القدرة على الحركة والخمول السريع، وعدم الرغبه في الاختلاط مع الأفراد والجماعات.

حالات الارهاق المتكررة

يصاب مرضى الإكتئاب بالارهاق الشديد من أقل مجهود من الممكن أن يقوم به، إلى جانب عدم الرغبة في إتمام المهام الموكلة إليه، الجدير بالذكر أن هذا العرض يتكرر بشكل كبير بين الأفراد الذين يعانوا من الاكتئاب، والذي ينتج عنه عدم القدرة على التركيز.

التفكير في الانتحار

يتميز الإكتئاب بأن له علاج، والذي من المفترض أن يباشر فيه الشخص فور علمه بأنه يعاني من اضطرابات في الحالة النفسية، والتي تعرف بالإكتئاب، الجدير بالذكر أنه في حالة إهمال كافة الأعراض التي تظهر على الشخص والتي تصف إصابته بالإكتئاب، من الممكن حدوث بعض المضاعفات والتي من ضمنها زيادة التفكير في الموت والرغبة في الانتحار.

الجدير بالذكر أن نسب موت الأفراد نتيجة الانتحار الناجم عن الإكتئاب عالية جدا حول العالم، مما أدى إلى أن منظمة الصحة العالمية تهتم بمرض الإكتئاب اهتماماً خاصة كونه من الممكن أن يشكل خطر يهدد حياة الأفراد.

ما هي اسباب الإكتئاب؟

تساهم العديد من العوامل والأسباب في حدوث الاكتئاب، الجدير بالذكر أن العديد من الأفراد يتساءل حول هل من الممكن أن يكون الإكتئاب ناتج عن عامل وراثي أو مرض عضوي، لذا سوف نتناول الحديث عن الأسباب التي من شأنها أن تتسبب في الإكتئاب، ومنها:

1 – الجينات

أثبتت الدراسات التي أجراها العلماء والباحثين في هذا الصدد أن هناك بالفعل مجموعة من الجينات التي يحملها الأفراد والتي تتسبب في حدوث الإكتئاب، مما يشير بأن الإكتئاب يعد أحد الأمراض الوراثية، الجدير بالذكر أنه لم يتم بعد التعرف على الطريقة التي تعمل بها هذه الجينات ومدى تأثيرها على الفرد الحامل لها.

لكن أكد الباحثين حول أنه ليس من الضروري إصابة الأبناء بالإكتئاب في حال كان الأباء مصابين به،لكنه يزيد من فرص الإصابة مقارنة بالأفراد الذين لا يحملون جينات وراثية للإكتئاب.

2 – أنواع الشخصيات

تتباين أنواع الشخصيات التي تتواجد في المجتمع الواحد، الجدير بالذكر أنه باختلاف الشخصيات تختلف احتمالات الإصابة بالإكتئاب، حيث أن الأفراد الذين يعانوا من وساوس أو اضطراب القلق من شأنهم أن يكونوا عرضه للإصابة بالإكتئاب بشكل كبير.

3 – العامل الأسري

يعد العامل الأسري أحد أكبر العوامل المسببة للإكتئاب والتي من المفترض ذكرها في مقال عن الإكتئاب، حيث أشار العديد من الأطباء النفسيين أن العديد من المرضى المصابين بالإكتئاب تعرضوا للتعنيف الأسري، التسلط من أحد الأباء، الشعور بعدم حب الأسرة للطفل وأيضا التعنيف الجسدي.

كل هذه الأمور التي تحدث داخل العائلة من شأنها أن تنتج في النهاية أفراد يعانوا من الإكتئاب ويملكون ميول انتحارية.

4 – الجنس

أشارات النسب المقامة بين الرجال والنساء عن الإصابة بالإكتئاب أن عدد النساء المصابين يعادل ضعف عدد الرجال، والذي يعود إلى العديد من الأسباب من ضمنها، قدرة الأطباء على التعرف على الإكتئاب عند النساء أسرع من الرجال، عدم إعتراف فئة كبيرة من الرجال بأنهم بالفعل مصابين بالإكتئاب ومن الضروري الخضوع للعلاج للتعافي منه.

5 – عدم القدرة على التحكم في المصير

يقع مجموعة كبيرة من الأفراد فريسة الوقوع في الإكتئاب والذي يعزى إلى عدم القدرة على التحكم في الأمور الحياتية التي يمر بها الفرد، نتيجة فقدانه مهارة التعلم، وهذا ما جاء وصفه من قبل  المتخصصين في مجال الصحة النفسية.

6 –   أحداث الحياة الأليمة

يمر الأفراد بالعديد من الأحداث المؤلمة في الحياة والتي من الممكن أن تأتي تباعاً، أو في بعض الحالات تحدث خلال فترة واحدة، والتي في الغالب تتعلق بمشاكل مالية، مشاكل السكن، خسارة الوظيفة أو خسارة أحد الأقارب أو الأهل.

الجدير بالذكر أن حتى المشكلات الطفيفة من الممكن أن تتحول بمرور الزمن إلى حالات اكتئاب مزمنة، وذلك يحدث نتيجة كبت المشاعر وعدم الإفصاح عنها، مما يزيد من التراكمات ويسبب الإكتئاب المزمن.

7 – العلل الجسدية

تتزامن الإصابة بالأمراض المختلفة مع الإصابة بالإكتئاب، والذي يرجع إلى التفكير المفرط في طريقة مواجهة المرض، والتي يعقبها فقدان الثقة بالنفس والخوف من مواجه الموت والذي يؤدي في نهاية المطاف إلى الإصابة بالأمراض المختلفة.

كما أن هناك بعض الحالات التي يتعاظم فيها نسب الإصابة بالإكتئاب، والتي تنتج عن التعرض إلى الحوادث التي تتسبب في حدوث إعاقات دائمة بعد أن كان الشخص سليم لا يعاني من أي شيء.

8 – العقاقير

أحد مسببات الإكتئاب الأساسية هي تناول بعض العقاقير والأدوية بشكل مستمر ودون الرجوع إلى الطبيب، لذا ينصح الأطباء إلى إلزامية تناول الأدوية تحت الإشراف الطبي، وخاصة عقاقير الصرع، أدوية التهابات المفاصل، حبوب منع الحمل ومدرارات البول، والتي من شأنها عند الاستمرار في تناولها لفترات طويلة دون الرجوع إلى الطبيب أن تتسبب في الإصابة بالإكتئاب.

طرق علاج الإكتئاب

يوفر مستشفى الوعي الجديد المرخص من قبل وزارة الصحة، مجموعة متنوعة من طرق العلاج التي من شأنها أن تساهم بشكل كبير في التخلص من الإكتئاب، ومن طرق علاج الإكتئاب الآتي:-

1 – العلاجات الدوائية

توفر شركات الأدوية المختلفة العديد من العقاقير في مجال التخلص من الإكتئاب ومعالجتها، والتي من الضروري أن تسير بشكل منتظم مع العلاج النفسي، ويحتوي العلاج الدوائي على مجموعة من المراحل هي:

  • المرحلة الأولى: تعرف هذه المرحلة بمرحلة الاختيار النموذجي الأول، والذي يقوم فيها الأطباء النفسيين بوصف بعض العقاقير المهدئة للمرضى، والتي تساعد على تقليل الأعراض المصاحبة للاكتئاب.
  • المرحلة الثانية: يستخدم فيها الأطباء مضادات للإكتئاب ثلاثية الحلقة، والتي تعطي مفعول أقوى من نظيرتها التي يتم استخدامها في المرحلة الأولى.
  • المرحلة الثالثة: هي المرحلة الدوائية الأخيرة التي يتم فيها استخدام عقار مثبط أكسيديز أحادي الأمين، وهو وأحد من مضادات الإكتئاب واسعة الأنتشار.

2 – العلاج النفسي

أحد أهم الطرق التي تعطي فاعلية كبيرة في معالجة الإكتئاب والاضطرابات النفسية المصاحبة له هو العلاج النفسي، والذي يدور حول مناقشة المشكلات التي يمر بها الفرد والتي تساهم بشكل كبير في تحديد أفضل الطرق العلاجية الواجب إتباعها، كما أن توفير بيئة صحية تساعد على سرعة شفاء المرضى من الإكتئاب وأعراضه.

3- الصدمات الكهربية

أحد طرق علاج الإكتئاب الشديد هي الصدمات الكهربية، والتي تعد الاختيار الأخير في معالجة مرضى الإكتئاب، ويتم ذلك من خلال استخدام التيار الكهربي وتمريرة على الدماغ من أجل إحداث تنشيط للمشاعر وإنتاج فيض منها.

علاج الاكتئاب بالصدمة الكهربائية ؟

قبل أن نشير إلي طريقة علاج الاكتئاب بالصدمة الكهربية فإن علاج الاكتئاب عند المراة لا يختلف عن علاج الاكتئاب عند الرجال وإن كانت نسبة الاكتئاب لدي النساء أكبر ,  وفي واقع الأمر فإن العلاج بالصدمة الكهربية من العلاجات الفعالة والتي لا دور كبير في التخلص من الاكتئاب نهائياً وبدون انتكاس ويتم اللجوء إلي مثل هذا النوع من العلاج إن لم تصلح العلاجات النفسية وأدوية علاج الاكتئاب وفي الغالب تكون تلك الطريقة بالعلاج من خلال الصدمة الكهربية في المراحل المتأخرة من مرض الاكتئاب .

طرق التواصل مع مستشفى الوعى الجديد للطب النفسي:

00201002091877

00201122525564

00101113888786

البريد الإلكتروني الخاص بالمستشفى:

ADDICTIONCURE2@GMAIL.COM

بهذا نكون قد تعرفنا من خلال مقال عن الإكتئاب على كل من أعراض، أسباب الإكتئاب والطرق العلاجية التي تتبعها المصحات النفسية في التخلص من الإكتئاب.

المصدر

 

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (لا يوجد تصنيف)
Loading...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الجيزة -حدائق الأهرام _بوابة خفرع التانية القديمة

اتصل بنا الآن على

اتصل بنا الآن على

00201122525564 , 00201122525564 , 00201113888786

مراسلتنا على البريد الإلكتروني

مراسلتنا على البريد الإلكتروني

medicaltreatment8@gmail.com

احجز عبر الإنترنت

احجز عبر الإنترنت

موعد الآن