أعراض مدمن المورفين

أعراض مدمن المورفين وما هي الآثار السلبية التي يتركها المخدر على المتعاطي، حيث يعرف مخدر المورفين على أنه واحد من أكثر أنواع العقاقير الطبية استخداماً في تخفيف الآلام الحادة خلال العمليات الجراحية الكبيرة كما أنه يستخدم في حالات المرضى المصابين بالسرطان في محاولة لتخفيف الألم .

والجدير بالذكر أن هذا الدواء يتسبب في الإدمان بعد عدة مرات من تناوله بعيداً عن الإشراف الطبي وهذا من الناحية النفسية، ولكن من الجانب الاعتماد الكيميائي للجسم على هذا الدواء فإنه يحتاج فترة قد تصل إلى عدة شهور، والجدير بالذكر أن هذه المادة مشتقة من الخشخاش بطريقة تشبه إلى حد كبير الأفيون .

ولهذا فهي تحضر بشكل أساسي من الأفيون الخام وعلى الرغم من الاستخدام الخاطئ لهذه المادة في بعض الحالات، إلا أنها تستخدم وبشكل واسع في المجال الطبي مما يزيد من أهميتها، ولهذا فإن مركز ميديكال لعلاج الإدمان والطب النفسي يحرص على علاج أكبر عدد ممكن من مدمني المورفين ليتمكنوا من العودة إلى حياتهم الطبيعية مرة أخرى.

ما هو المورفين ؟

أعراض مدمن المورفين والتعرف علي الشخص المدمن من الأهمية بمكان , وقد ظهر المورفين عام 1804 عندما قام أحد العلماء الألمان بعزلة من مادة الأفيون واستخدامه كأفضل مسكنات الألم البديلة للأفيون، ومع ظهور الحقن تحت الجلد أنتشر استخدام المورفين بشكل كبير بين العديد من الفئات، كما أعتمد عليه في الحرب لتسكين الألم الناجم عن المعارك التي يخوضها الجنود، ولكن هذا أدى إلى إدمان ما يقارب 40 ألف جندي.

وترجع قدرة المورفين الإدمانية إلى ارتباطه بمستقبلات الأفيون الموجودة في كل من المخ، الجهاز الهضمي والعمود الفقري ليغير طبيعة الجسم بشكل كبير.

وقد انتشر المورفين في البداية على أنه مسكن للألم يستخدم بعد العمليات الجراحية الكبيرة ويقلل من شعور الفرد بالألم ويزيد من شعورة بالنشوة والسعادة، وهذا ما تسبب إلى تحوله إلى عقار مخدر يسبب الإدمان مع الوقت.

استخدامات المورفين الطبية

أعراض مدمن المورفين يستخدم المورفين بالعديد من الطرق ولقد أثبت نجاح كبير في المجال الطبي، ويرجع ذلك إلى قدرته على التحكم في طبيعة المخ وغيرها من أجزاء الجسم الأخرى، ولهذا فإن فوائد المورفين الطبية تتمحور حول قدرته على تسكين الألم، ومن ضمن هذه الاستخدامات الآتي:

  • الحد من الآلام الناتجة عن حصوات الكلى.
  • علاج آلام العظام الحادة أو حالات المفاصل الملتوية.
  • تخفيف الألم عن مرضى السرطان في المراحل المتقدمة.
  • يستخدم كمهدئ قبل الخضوع للعمليات الكبيرة.
  • علاج مرضى الروماتزم خاصة في الذي يصيب الأطراف.
  • التقليل من السعال الحاد.
  • يستخدم في الإصابات الحادة التي ينشأ عنها ضرر في الجهاز التنفسي أو في الدماغ.
  • يستخدم في تسكين الألم بعد الخضوع للجراحة.
  • التقليل من الألم الناتج عن الإصابة بالنوبة القلبية.

أعراض مدمن المورفين

من أهم المواضيع التي ننطرق إليها في تلك الأيام هو أعراض مدمن المورفين تظهر على مدمن المورفين العديد من الأعراض طويلة وقصيرة المدى والتي تساعد المحيطين بالمدمن التعرف على حقيقة إدمانه ومساعدته في تلقي العلاج والتخلص من المورفين وتأثيره على الجسم .

ومن ضمن أعراض مدمن المورفين الآتي:

1_ أعراض قصيرة المدى

تظهر هذه الأعراض بعد تناول المورفين بفترة قصيرة، ومن ضمنها:

  • التقلبات المزاجية الحادة.
  • الرغبة الشديدة في العزلة والابتعاد عن الأصدقاء والعائلة .
  • عدم القيام بالمهام اليومية المعتادة، وهو ما يزيد من الشكوك حول المدمن عن بسبب إهماله لمسؤولياته .
  • عدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي .
  • الكلام بشكل غير واضح .
  • عدم التركيز في الأحداث المحيطة .
  • زيادة اتساع حدقة العين .

2_ أعراض مدمن المورفين طويلة المدى

أعراض إدمان المورفين بعيدة المدى هي أعراض حادة تظهر بوضوح على الشخص مما يؤدي إلى ملاحظتها من الجميع وهي تتشابه بشكل كبير مع غيرها من أعراض الإدمان ومن ضمنها الآتي:

  • الشعور الدائم بالاسترخاء.
  • الهدوء في كافة المواقف حتى المواقف المزعجة وهو ما يثير الشكوك حول الفرد.
  • آلام في كافة أجزاء الجسم وخاصة منطقة الصدر.
  • سرعة الانفعال.
  • العصبية المفرطة.
  • التقلبات المزاجية الحادة.
  • الضعف الجنس.
  • جفاف الفم.
  • الشعور بالدوخة.
  • الغيبوبة.
  • الهلاوس السمعية والبصرية.
  • الغثيان والقيء.
  • اللامبالاة.
  • جفاف وحكة الجلد.
  • صعوبة في التنفس وتزداد في حالة تعاطي العقار من خلال الشم.
  • عدم القدرة على التركيز.
  • كثرة النوم.
  • ظهور علامات الحقن في الذراع في حالة التعاطي من خلال الحقن الوريدي.

المورفين والترامادول 

أعراض مدمن المورفين حيث يعتبر الأطباء المورفين والترامادول وجهان لعملة واحدة وذلك لأنهما يصنفان ضمن الأدوية الأفيونية التي تستخدم في تسكين الألم من خال تأثيرها على الجهاز العصبي وإطلاق مجموعة من الهرمونات التي تسبب الشعور بالنشوة والسعادة.

الجدير بالذكر وعلى الرغم من التشابه الكبير بين الترامادول والمورفين، إلا أن المورفين أقوى في التأثير من الترامادول بحوالي 10 مرات، أي يتم إعطاء 100 ملليغرام من الترامادول لمعادلة 10 ملليغرام من المورفين، ولكن من ناحية قدرة هذين الدوائيين على إحداث الإدمان فإن كلاهما تحت الاستخدام الخاطئ يتسببان في وقوع الشخص في الإدمان.

أضرار المورفين , أعراض مدمن المورفين

يعتبر المورفين من الأدوية الأفيونية التي تسكن الألم بشكل كبير مما يؤدي إلى استخدامها بشكل واسع ولكن على الرغم من هذه الفوائد، إلا أنه لا يخلو من الأضرار والتي تظهر نتيجة الاستخدام الخاطئ بعيداً عن الإشراف الطبي ومن ضمن هذه الأضرار الآتي:

  • الشعور بآلام حادة عن التبول ويرجع ذلك إلى قدرة المورفين على الوصول إلى الجهاز الهضمي والتأثير عليه بشكل سلبي.
  • فقدان الوزن نتيجة الإفراط في تعاطي المورفين.
  • ضبابية الرؤية وعدم القدرة على تمييز الألوان في الكثير من الأحيان.
  • يؤثر على القدرة على الحمل، ويقلل منها مع الوقت بسبب تأثيره على الجهاز التناسلي للأنثى.
  • الضعف الجنسي لدى الرجال.
  • يعمل على تقليل الرغبة الجنسية لدى كل من الرجال والنساء وذلك مع إفراط التعاطي.
  • ظهور الهلاوس السمعية والبصرية نتيجة تأثير المورفين على الدماغ، إلى جانب ظهور العديد من الأفكار الغريبة لدى الفرد.
  • الإصابة بنوبات حادة من الاكتئاب.
  • الإصابة باضطراب النوم، وهي عبارة عن حالة تتسبب في النوم لفترات متقطعة.
  • ظهور العديد من النوبات الحادة والتي من الممكن أن تؤدي إلى الموت المفاجئ، وتحدث هذه النوبات في الغالب نتيجة تناول جرعات زائدة.
  • اضطرابات العواطف وتبلد المشاعر نتيجة الإفراط في تعاطي المورفين.
  • بطء في ردود الأفعال بسبب الإدراك المتأخر بالأمور المحيطة بالفرد.
  • التقلبات المزاجية الحادة نتيجة تأثير المورفين على المزاج العام.
  • الشعور بضعف عام في الجسد والذهن، وهو ما يزيد من رغبة الفرد في الانعزال والابتعاد عن الحياة الاجتماعية.
  • عدم القدرة على القيام بالأمور الحياتية، إلا بعد تناول جرعة المورفين اليومية.

بدائل المورفين , أعراض مدمن المورفين

يبحث الكثيرين عن بدائل قوية للمورفين قادرة على تسكين الألم دون أن تسبب الوقوع في الإدمان، ولهذا اهتم مجموعة من العلماء والأطباء في الولايات المتحدة الأمريكية في البحث عن دواء بديل قوي للمورفين.

الجدير بالذكر أنهم توصلوا إلى عقار (إيه تي- 121) وهو يعتبر أول دواء قوي بديل للمورفين دون أن يسبب بالإدمان، حيث يعمل هذا العقار من خلال التأثير على منطقتين في الدماغ هما:

  • التأثير على أماكن الأعصاب التي تحس بالألم وتؤثر عليها بطريقة قوية مما تساعد على تسكين الألم بطريقة أقوى من المورفين.
  • التأثير على أماكن أخرى في أعصاب الدماغ وهي المسؤولة عن زيادة قدرة الجسم على تحمل الإدمان، مما يؤدي إلى توقف عملها وعدم إصابة الفرد بالإدمان نتيجة تناول هذا الدواء.

أعراض مدمن المورفين هو أمر يبحث عنه الكثيرين لمساعدة الأهل والأصدقاء في التخلص من الإدمان، ويعتبر المورفين من أخطر الأدوية التي تسبب الإدمان والتي يتم مواجهتها بالعديد من الطرق للتقليل من حالات الإدمان .

ولهذا تبذل العديد من مراكز العلاج على رأسها مركز ميديكال لعلاج الإدمان الكثير من الجهود لنشر الوعي بخطورة الإدمان وخطورة استخدام مسكنات الألم بعيداً عن الإشراف الطبي خاصة المسكنات الأفيونية.

موضوعات ذات صلة:

أعراض انسحاب البودر

أعراض الجرعة الزائدة من الهيروين

أعراض الترامادول على المخ

ادمان المورفين 

علاج الادمان من المورفين 

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (لا يوجد تصنيف)
Loading...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الجيزة -حدائق الأهرام _بوابة خفرع التانية القديمة

اتصل بنا الآن على

اتصل بنا الآن على

00201122525564 , 00201122525564 , 00201113888786

مراسلتنا على البريد الإلكتروني

مراسلتنا على البريد الإلكتروني

medicaltreatment8@gmail.com

احجز عبر الإنترنت

احجز عبر الإنترنت

موعد الآن